whatsapp
message
نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال

نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال

يعاني طفلِك من النحافة، وتريدين أن تعرفي أفضل نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال، إذ من الممكن أن تقومين بإطعامه الحلويات المحملة بالسكر لزيادة وزنه؛ ومع ذلك هذا غير صحي، لذا تابعي قراءة المقال لتتعرفي على  أفضل النصائح التي يجب اتباعها لتغذية الطفل.

نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال الرضع

يجب أن يتناول الطفل نظام غذائي متوازن يوفر سعرات حرارية كبيرة وصحية. فمن الممكن أن تقومين بإطعامه نظام غذائي محمل به نسبة كبيرة من السكر، لكن يُعد هذا غير صحي، فهو سيؤذي طفلِك في النهاية. يوجد الكثير من الأنظمة الصحية التي يمكنكِ استخدامها لزيادة وزن طفلِك. فيما يلي أهم أطعمة يحتوي عليها النظام الغذائي لزيادة الوزن للأطفال مثل:

حليب الأم 

من الأفضل أن يرضع الطفل رضاعة طبيعية خلال الأشهر الستة الأولى بعد الولادة، إذ يُعد هذا الغذاء الأمثل والأكثر صحة للرضع، الذي يمكن أن يبني مناعة طفلِك مدى الحياة. وبعد بلوغ الطفل 6 أشهر، يمكن إضافة السوائل والأطعمة شبه الصلبة إلى نظامه الغذائي جنبًا إلى جنب مع حليب الثدي.

الموز

الموز فاكهة غنية بالبوتاسيوم وفيتامين ج وفيتامين ب 6 والكربوهيدرات،  كما أنه مليء بالسعرات الحرارية، ما يجعله غذاءً رائعًا لطفلِك لزيادة وزنه. من الممكن أن يتناوله طفلكِ في شكل مهروس أو عصير لسهولة تناوله.

البطاطا الحلوة

البطاطا الحلوة لها طعم لذيذ ومغذي لطفلِك، كما أنها سهلة الهضم، إذ أنها غنية بالألياف الغذائية. وتُعد أفضل العناصر الغذائية لمساعدة الأطفال على زيادة الوزن، إذ  أنها غنية بفيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ب 6 والنحاس والفوسفور والبوتاسيوم والمنجنيز.

البقول

البقول مليئة بالعناصر الغذائية، فهي غنية بالبروتينات والماغنيسيوم والكالسيوم والحديد والألياف والبوتاسيوم مثل الحمص والفاصوليا.

الزبادي

سيكون من المناسب إضافة منتجات الألبان مثل الزبادي إلى نظام طفلِك الغذائي بعد سن عام واحد. إذ يمد الزبادي جسم الطفل بالسعرات الحرارية المغذية لزيادة وزن طفلِك بشكل صحي. كما أنه يحسن الهضم ويزيد من المناعة ويساعد في حل مشاكل المعدة. ويمكن جعله ممتعًا لطفلِك عن طريق صنع عصائر الزبادي مع إضافة قطع الفاكهة فيها. كما يجب إدخال الحليب وخاصة حليب البقر والجبن وما إلى ذلك بعد بلوغه العام الأول، هذا بعد استشارة طبيب الأطفال. 

البيض

يجب أن يتناول طفلِك البيض بعد بلوغ عامه الأول، إذ أنه غني بالدهون المشبعة والبروتينات والفيتامينات والمعادن.

بعض الفواكه والخضروات

بعض الفواكه والخضروات غنية بالسكريات الطبيعية والفيتامينات الأساسية، وتشمل البابايا والمانجو والأناناس. 

نظام غذائي صحي متكامل لزيادة الوزن للأطفال فوق السنتين

 ينمو الأطفال في عمر السنتين حتى 5 سنوات وهم يحتاجون إلى الطاقة (السعرات الحرارية) التي تأتي من نظام غذائي صحي متكامل، خاصة إذا كان الطفل يعاني من نقص الوزن. إذ أنه لا يحصل على سعرات حرارية كافية.

إذا كان طفلِك يعاني من نقص الوزن، فمن المغري تقديم سعرات حرارية عالية من خلال أطعمة غير صحية مثل الحلويات والشوكولاتة والكعك والمشروبات السكرية والأطعمة والمشروبات الدسمة. لكن تنوع النظام الغذائي هو المفتاح الرئيسي لزيادة وزن طفلِك بشكل صحي.

يختلف النظام الغذائي الصحي للأطفال عن البالغين، فالعديد من البدائل التي يتناولها البالغين ليست مناسبة للأطفال. كما أن الأطفال لديهم معدة أصغر من البالغين ويحتاجون إلى تناول كميات أصغر في كثير من الأحيان. فأفضل نظام غذائي لزياة الوزن للأطفال يتمثل في وجود مجموعة متنوعة من الأطعمة كالتالي:

أطعمة يجب تناولها

يحتاج الطفل إلى تناول نظام يحتوي على وجبات صحية مثل:

  1. ما لا يقل عن 5 ثمرات من الفاكهة والخضروات كل يوم.
  2. وجبات تعتمد على الكربوهيدرات النشوية مثل البطاطس والخبز والأرز والمكرونة.
  3. بعض منتجات الألبان (مثل مشروبات الصويا والزبادي).
  4. بعض البقوليات مثل الفاصوليا والأسماك والبيض واللحوم أو أنواع أخرى من البروتين.
  5. الزيوت غير المشبعة بكميات صغيرة.

أطعمة لا يجب تناولها

يوجد بعض الأطعمة التي يتوجب الحذر أثناء تناولها مثل:

المشروبات والأطعمة السكرية
لا ينُصح بإعطاء طفلِك مشروبات وأطعمة عالية السكر، إذ أن النسب العالية من السكر تسبب الضرر لأسنانه. 

الدهون المشبعة
هي دهون غير صحية مثل النوع الموجود في والنقانق والفطائر والبسكويت والكعك والجبن. لذا حاولي ألا تعطي طفلِك هذه الأطعمة كثيرًا.

أطعمة الحبوب الكاملة
تشمل هذه الأطعمة المكرونة الكاملة والخبز والأرز البني، التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف. قد تجعل طفلِك يشعر بالشبع، وبعد سن الثانية، يمكنِك إدخال المزيد من الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة تدريجيًا.

مشروبات في نظام طفلك الغذائي

يوجد العديد من المشروبات التي تُضاف إلى النظام الغذائي لزيادة وزن الطفل مثل:

الماء
يُعد الماء من المشروبات الأساسية التي يجب أن يتناولها طفلِك، فيفضل أن يشرب من 6 إلى 8 أكواب يوميًا.

الحليب
إذا كان طفلِك يعاني من نقص الوزن، فقد يوصي الطبيب المختص بمواصلة شرب الحليب كامل الدسم أو نصف منزوع الدسم، إذا كانوا يتناول نظامًا غذائيًا متنوعًا.

العصائر
تعتبر عصائر الفاكهة مصدرًا جيدًا للفيتامينات والمعادن، ولكنها تحتوي أيضًا على نسبة عالية من السكريات والأحماض التي يمكن أن تلحق الضرر بالأسنان. لذا يجب أن تراقبي كمية عصائر الفاكهة التي يتناولها طفلِك.

بالإضافة إلى ما سبق، تأكدي من أن طفلِك لا يشبع من السوائل. فالأطفال الذين يعانون من نقص الوزن، دائمًا ما يشربون الكثير من السوائل ولا يأكلون ما يكفي من السعرات الحرارية.

أقرأي أيضًا عن: تغذية الطفل في مرحلة التسنين

أسباب عدم زيادة الوزن رغم الأكل عند الأطفال

عندما لا يكتسب الطفل وزنًا ليصبح نموه طبيعيًا، فإن عدم زيادة الوزن ليس مرضًا أو اضطرابًا بحد ذاته، بل إنه علامة على أن الطفل يعاني من نقص التغذية. أي أن الطفل لا يحصل على ما يكفي من السعرات الحرارية لنموه واكتساب الوزن بطريقة صحية.

يوجد مجموعة متنوعة من الأسباب لعدم زيادة وزن الطفل الآتي:

 عدم الحصول على سعرات حرارية كافية

العديد من الحالات التي لا ينمو فيها الطفل نتيجة أنه لا يستهلك سعرات حرارية كافية. يمكن أن يحدث هذا عندما لا يهتم الطفل بتناول الطعام لأسباب متنوعة أو عندما لا يفهم أحد الوالدين عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها طفلهم بالفعل. كما يمكن أن يحدث ذلك مع الأطفال كثيري النشاط في حالة عدم تناولهم المزيد من الطعام.

بالنسبة للرضع في الأشهر القليلة الأولى من عمرهم، يمكن أن يكون ذلك بسبب عدم كفاية إمدادات حليب الثدي أو خلط الحليب الصناعي بشكل غير صحيح.

كما أنه قد لا يأكل الطفل كميات من الطعام بسبب أنه يعاني من مشاكل صحية، سوف نتناولها في المقال، ما يؤدي إلى قلة السعرات الحرارية لديه. وهذه المشاكل الصحية كالتالي: 

مشاكل الفم أو الجهاز العصبي

قد لا يأكل الطفل جيدًا إذا كان يعاني من حساسية في الفم أو مشاكل عصبية. وقد تؤثر هذه المشكلات على قدرته على البلع، ومن الممكن أن تكون ناتجة عن بعض الحالات المرضية مثل الحنك المشقوق.

القيء

أحيانًا لا يستطيع الطفل الاحتفاظ بالحليب أو الطعام نتيجة القيء المفرط. ويمكن أن يرجع هذا إلى الارتجاع الحمضي أو بعض المشكلات العصبية.

مشاكل البنكرياس

قد لا يكتسب الطفل وزنًا جيدًا إذا كان  لا يستطيع هضم الطعام بشكل صحيح نتيجة ضعف قدرة البنكرياس.

اضطرابات الجهاز الهضمي

يمكن أن ينتج عن الاضطرابات التي تؤثر على بطانة الأمعاء، مثل الداء البطني أو داء كرون إلى نقص الوزن لدى الأطفال. إذ تجعل هذه الاضطرابات من الصعب على الطفل  امتصاص ما يكفي من العناصر الغذائية والسعرات الحرارية لاكتساب الوزن.

 مشاكل الغدة الدرقية والتمثيل الغذائي

أحيانًا قد يحرق الطفل الكثير من السعرات الحرارية إذا كان يعاني من فرط نشاط الغدة الدرقية.

أمراض القلب

قد لا يأكل الطفل المصاب باضطراب في القلب، الذي يؤدي إلى قصور القلب بشكل جيد إذا كان يتنفس ببذل مجهود كبير.

الاضطرابات الجينية

قد يعاني بعض الأطفال من مجموعة متنوعة من الاضطرابات الوراثية التي يمكن أن تؤثر على زيادة الوزن، ما يتطلب استشارة الطبيب المختص.

نصائح لتغذية الأطفال

إن توفير نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال فرصة لجعل جسمه ينمو بشكل صحي، ذلك من خلال اتباع بعض النصائح مثل:

  1. اجعلي طفلِك يحرص على شرب الماء بانتظام يوميًا.
  2. تقديم الطعام لطفلِك بشكل متنوع وبه جميع العناصر الغذائية.
  3. أشركي طفلِك في إعداد الطعام وتحضير السفرة.
  4. امنعي طفلك من الوجبات السريعة.
  5. احرصي على اتباع عادات صحية حتى يقلدك طفلِك.
  6. أطعمي طفلكِ من جميع الأغذية الصحية.
  7. حاولي الحد من جلوسه أمام شاشات التليفزيون والمحمول.

ختامًا، وبعد معرفِتك أفضل نظام غذائي لزيادة الوزن للأطفال والنصائح التي يجب اتباعها للتخلص من نقص وزن طفلِك، يجب عليكِ استشارة الطبيب لمعرفة إذا كان طفلِك يحتاج إلى مكملات غذائية. واجعلي وقت تناول طفلِك للوجبات الغذائية وقتًا ممتعًا.

احجزي بعيادة الغدد الصماء والسكري بمركز أندلسية لصحة الطفل إذا كان طفلِك يعاني من اضطراب بالنمو.

المقالات المتعلقة

اعراض نقص السكر عند الاطفال

اعراض نقص السكر عند الاطفال

  • قراءة المزيد

التغذية الصحية للاطفال

  • قراءة المزيد

قصور الغدة الدرقية عند الاطفال

  • قراءة المزيد

اتصل بنا