كيف احافظ على صحة طفلي الرضيع

روح جديدة تم إضافتها لعائلتك في صورة طفل صغير. بعد إحضار طفلك الجديد للمنزل، قد تكوني قلقة بعض الشئ عن كيفية الاهتمام بنظافته والاعتناء بصحته، خاصة إذا كان مولودك الأول.

في هذا المقال سنساعدك في التعرف على نصائح وطرق مختلفة للتعامل مع طفلك في جوانب كثيرة تخص صحته، ونظافته، وكيفية حمايته من الأمراض المختلفة.

 

كيف نحافظ على صحة الطفل؟

بعد ولادة طفلك، لا يزال الجهاز المناعي لطفلك في مرحلة النمو. لذلك، فهو أكثر عرضة للإصابة بالمضاعفات الخطيرة من الأمراض في هذه المرحلة.

بعض الجراثيم والبكتيريا غير ضارة بالبالغين مقارنة بخطورتها الشديدة على الأطفال؛ وذلك نتيجة ضعف الجهاز المناعي للأطفال حديثي الولادة.

اقرأي النصائح التالية وقومي بتنفيذها مع طفلك لحمايته من الأمراض الخطيرة:

• تزداد رغبة أفراد الأسرة والأصدقاء من حمل المولود الجديد ولمسه وتقبيله، مما قد يعرض الطفل لمزيد من الجراثيم والفيروسات التي لن يستطيع جهاز طفلك المناعي من مقاومته. لذلك، لا تترددي من طلب عدم تقبيل طفلك للمحافظة على صحته. 

• حصول طفلك على التطعيمات في الأوقات المخصصة لها.

يحصل الأطفال حديثو الولادة فقط على لقاح التهاب الكبد B عند الولادة، ثم باقي الجرعات على فترات لاحقة خلال السنوات الأربع الأولى من عمرهم.

• تأكدي من أن طفلك يرتدي الملابس المناسبة للطقس من حوله، وتكون أكثر دفئًا مما ترتدي. وفي المقابل، تجنب وضع الكثير من طبقات الملابس، حيث أن الحرارة الشديدة والتعرق يمكن أن تؤدي إلى الجفاف وبالتالي زيادة خطر الإصابة بالمرض.

• توصي منظمة الصحة العالمية على الرضاعة الطبيعية. تعتبر الرضاعة الطبيعية هي الغذاء الأساسي للرضع حتى عمر 6 أشهر. يساعد حليب الأم على دعم صحة الطفل؛ نتيجة منح المولود الجديد الأجسام المضادة ورفع مناعة الطفل.

• قومي بإزالة أحذيتك قبل دخول المنزل، واطلبي من جميع أفراد أسرتك ذلك. تعمل الأحذية على جلب الأوساخ والسموم داخل المنزل، وذلك يعرض طفلك للأمراض عند استلقاءه على الأرض أو البدء في الزحف، لذلك من المهم الحفاظ على الأرضيات نظيفة.

 

كيف أحافظ على نظافة طفلي الرضيع؟

كيفية تنظيف وجه الطفل، ورأسه، وفمه، وأسنانه:

اغسل يديك جيد قبل غسل وجه الطفل ورأسه وفمه وأسنانه. قومي بترطيب كرة قطنية صغيرة بالماء الدافئ، ثم امسحي عينان طفلك من الداخل للخارج. استخدمي قطعة قطنية نظيفة لكل عين.

لتنظيف أذني طفلك، قومي باستخدام قطعة قطنية للمسح خلف أذني الطفل وحولهما، واحرصي على عدم ترك أي آثار داخل الأذن.

لغسل فروة رأس الطفل، رشي الماء برفق على رأس الطفل، ثم جففي الشعر عن طريق تحريك المنشفة برفق ذهابًا وإيابًا عبر فروة رأس الطفل.

لتنظيف فم طفلك ولثته قبل ظهور الأسنان، استخدمي الماء ومنشفة قطنية بعد الوجبات الصباحية والمسائية. وعند بدء ظهور الاسنان الأولى، نظفي أسنان طفلك بالماء مرتين يوميًا على الأقل باستخدام فرشاة اسنان صغيرة وناعمة.

 

كيفية الاهتمام بأظافر طفلك وتنظيف الحبل السري:

قومي بتقليم أظافر الطفل باستخدام مقص أظافر خاص بالأطفال. اجعلي شريكك يساعدك لإتمام المهمة بسهولة. جربي أيضًا تقليم أظافر طفلك عندما يكون نائمًا.

لتنظيف الحبل السري لطفلك، اغسلي يديك جيدًا ثم نظفي المنطقة بالماء. تأكدي من جفاف المنطقة جيدًا بعد الاستحمام. وللمساعدة على التئام المنطقة تجنبي تغطيتها بالحفاضات، وقومي بثني الحفاضات بعيدًا عن الحبل السري إن أمكن، وتجنبي لمسه.

 

كيف احمي رضيعي من نزلات البرد؟

من المهم محاولة حماية الأطفال حديثي الولادة من الإصابة بالعدوى ونزلات البرد، لكن هذا لا يعني أن المولود لا يمكنه أبدًا استقبال زوار أو الخروج في الأماكن العامة. حاولي تذكر هذه النصائح المفيدة عند زيارة الأهل والأصدقاء، وتعرفي على الأماكن التي يمكنك اصطحاب طفلك لها:

• ابعدي طفلك عن الزوار الذين يظهر عليهم أعراض نزلات البرد، مثل الحمى أو السعال أو التهاب الحلق.

• يجب على الزوار دائمًا غسل أيديهم قبل حمل الطفل. غسل اليدين هو أهم شيء يمكننا القيام به للمساعدة في وقف انتشار العدوى.

• الأطفال الذين يذهبون للحضانة أو في أول مراحلهم الدراسية هم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى مع احتمالية نقلها لحديثي الولادة والرضع، لذلك يفضل عدم حمل الأطفال الصغار لحديثي الولادة خاصة في الأسابيع الأولى.

• يفضل تقليل اصطحاب حديثي الولادة للأماكن العامة، خاصة في تلك الأسابيع القليلة الأولى. وضعٍ في اعتبارك ضرورة اصطحاب الأطفال في بعض الأحيان للطبيب، والأماكن المهمة الأخرى للزيارة.

كيف احافظ على صحة طفلي الرضيع

كيفية التعامل مع الطفل حديث الولادة كثير البكاء

• تأكدي من سلامة طفلك وعدم إصابته بأي مكروه أو عدم تألمه نتيجة ارتفاع في درجة حرارة جسمه. إذا لم يظهر أي علامة للمرض، فقد يتسبب الصداع أو وجع الأذن في بكاءهم.

• حاولي معرفة سبب بكاء طفلك، هل هو جائع أم متعب.

• امنحي طفلك الكثير من الطمأنينة والحب والعناق لجعله يهدأ.

• اصطحبي طفلك للتنزه أو التمشية، وانضمي إلى مجموع من الوالدين والأطفال الصغار، حيث أن تغيير الوجوه يمكن أن يساعد طفلك على تهدئته وتوقفه عن البكاء.

• تجنبي الاستسلام لطفلك عندما يريد شيئًا لا تريده أن يمتلكه. قد يؤدي هذا إلى مزيد من البكاء في المرة القادمة وقد يؤدي إلى نمط سلوك يصعب تغييره لاحقًا.

• حاولي تشتيت انتباه طفلك بلعبة أو أغنية أو ضعي أمامه أشياء مثيرة للاهتمام.

• حافظي على هدوئك، إذا شعر طفلك بتوترك فقد يجعل بكاؤه أسوأ.

• لا تهز أو تضرب أو تؤذي الطفل أبدًا، وإذا زاد الأمر عن الحد بالنسبة لك، ضعي طفلك في مكان آمن واتركي الغرفة قليلاً حتى تشعري بالهدوء.

 

علامات وأعراض تحذيرية لسلامة مخ طفلك الرضيع:

يمر طفلك حديث الولادة بالعديد من التغييرات في التعود على الحياة في العالم الخارجي. وهناك بعض علامات سلامة مخ الرضيع التحذيرية التي يجب عليك مراقبتها مع الأطفال حديثي الولادة. وتشمل ما يلي:

• عدم القدرة على التبول.

• عدم وجود حركة للأمعاء لمدة 48 ساعة.

• الحمى.

• تحول لون الجلد للون الأزرق نتيجة عدم انتظام التنفس. تابعي تنفس طفلك خلال دقيقة كاملة، يجب ألا تكون هناك فترات توقف للنفس أطول من حوالي 10 ثوانٍ بين الأنفاس.

• تراجع الضلوع عند سحب النفس.

• أصوات صفير لأثناء التنفس.

• نزيف من الحبل السري.

• الإصابة بالصفراء على الصدر أو الذراعين أو الساقين أو بياض العين.

• البكاء المستمر بدون توقف.

• النوم لفترات طويلة خلال اليوم وعدم الاستيقاظ حتى للرضاعة.

 

الشهور الاولى من حياة الطفل هي الاهم وحجر الأساس لتكوين مناعته التي ستهاجم العدوى والجراثيم فيما بعد. على الرغم من أنك قد تشعرين بالقلق حيال التعامل مع مولودك الجديد، فلا داعي للقلق، فباتباعك النصائح المذكورة أعلاه في المقال سيصبح لديك القدرة على وضع روتين لطفلك والتعامل معه كالمحترفين.

 

يمكنكم قراءة ايضاَ

اسباب شلل الأطفال

التهاب الكبد عند الاطفال

تنمية مهارات الطفل الحركية والعقلية والحسية

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا