علاج الضغط على الأسنان أثناء النوم

علاج الضغط على الأسنان أثناء النوم

قد تشعرين بالقلق إذا وجدتِ طفلك يقوم بجز أسنانه خاصة أثناء النوم، والذي يُعرف بصرير الأسنان. مما يجعلكِ تتساءلين ما هي اسباب جز الاسنان عند الاطفال اثناء النوم، لذا يمكنكِ التعرف على الإجابة على تساؤلكِ من خلال هذا المقال.

 

جز الأسنان عند الاطفال اثناء النوم

قد لا يدرك أكثر من 80٪ من الأشخاص الذين يعانون من صرير الأسنان أثناء النوم أنهم يطحنون أسنانهم أثناء النوم، لذا قد يكون من الصعب تحديد صرير الأسنان عند الأطفال.

جز الأسنان أو ما يُعرف بصرير الأسنان هو استجابة لا إرادية للتوتر والقلق، فليس الأطفال فقط هم من يقوموا بجز الأسنان أثناء النوم بل قد يقوم البالغين أيضًا بجز أسنانهم دون إدراك منهم. إذ لا يُعد صرير الأسنان خطيراً في حد ذاته، لكن الجز المستمر هو الذي قد يسبب ألمًا في الفك وتلف للأسنان بمرور الوقت. 

يوجد نوعان من صرير الأسنان أو جز الأسنان؛ صرير الأسنان أثناء النوم والنوع الآخر أثناء اليقظة. لكن يُعد صرير الأسنان أثناء اليقظة أكثر شيوعًا، وعادة ما يكون جز أسنان دون طحنها.

 

اسباب الضغط على الأسنان عند الاطفال اثناء النوم

من المحتمل أن يحدث جز الأسنان عند الأطفال بسبب مجموعة من العوامل النفسية والتاريخ العائلي والمحفزات البيئية، حيث يوجد عدة أسباب لجز الأسنان كالتالي:

• الضغط العصبى

من المحتمل أن يسبب الإجهاد صريف الأسنان، إذ تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين يواجهون أحداثًا صعبة هم أكثر عرضة للإصابة بصرير الأسنان أثناء النوم. بالإضافة إلى أن الأطفال في سن المدرسة، قد يكون صرير الأسنان وسيلة للتعامل مع ضغوط الواجبات والأعمال المنزلية والحصول على درجات جيدة.

• القلق

من الممكن أن تسبب مستويات القلق المرتفعة صرير الأسنان، إذ أن الأطفال الذين يعانون من القلق بشكل طبيعي والذين يقلقون أكثر بشأن الأداء الجيد في المدرسة هم أكثر عرضة للانخراط في صرير الأسنان. على سبيل المثال، الأطفال الصغار الذين يعانون من قلق الانفصال الشديد هم أكثر عرضة للإصابة بصرير الأسنان أثناء النوم في المدرسة الابتدائية.

• اضطرابات النوم والصحة العقلية الأخرى

إلى جانب التوتر والقلق والإجهاد العصبي، يبدو أن صرير الأسنان يحدث بشكل أكبر عند الأطفال الذين يعانون من حالات أخرى معينة مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط نشاط الحركة (ADHD) أو الصداع النصفي. كما أن يسير صريف الأسنان جنبًا إلى جنب مع اضطرابات النوم، بما في ذلك الباراسومنيا والشخير واضطرابات التنفس المرتبطة بالنوم. 

• مشاكل بالأسنان

يعتبر جز الأسنان أكثر شيوعًا عند الأطفال الذين يعانون من انحراف الأسنان وأولئك الذين يرتدون أجهزة تقويم الأسنان الثابتة، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يتنفسون بشكل أساسي من خلال أفواههم.

التدخين السلبي

التدخين السلبي هو عامل خطر آخر لتطور صرير الأسنان في مرحلة الطفولة. تشير الأبحاث إلى أنه حتى التعرض المعتدل للتدخين السلبي يزيد من خطر الإصابة بجزالأسنان عند الأطفال.

 

 أعراض الضغط على الأسنان أثناء النوم

تتضمن بعض الأعراض والعلامات الشائعة التي قد يعاني منها طفلك الخاصة بجز الأسنان أثناء الليل ما يلي:

● تلف الأسنان: لابد من التأكد من الكسور أو تآكل الأسنان أو انحسار اللثة.

● الأسنان الحساسة: قد يكون الأطفال الذين يطحنون أسنانهم أكثر حساسية للأطعمة والمشروبات الساخنة أو الباردة.

● آلام الفك أو الصداع: قد يؤدي الضغط المستمر من الأسنان إلى الصداع وآلام الفك وأحيانًا زيادة حجم عضلات الفك.

● أصوات الطحن: يُفضل التأكد ومتابعة الطفل أثناء الليل لمعرفة ما إذا كان يمكن سماع أي أصوات.

 

ما هي النتائج المترتبة على جز الأسنان؟

يمكن أن يزيد جز الأسنان من خطر الإصابة

● كسور الأسنان وانحسار اللثة ومشاكل أخرى في الأسنان والفك.

● اضطراب المفصل الصدغي الفكي.

● اضطرابات الأكل.

● اضطرابات الصحة العقلية مثل الاكتئاب والقلق.

● مشاكل النوم.

● قد تؤدي الأصوات الناتجة عن صرير الأسنان أيضًا إلى اضطرابات النوم للطفل أو للآخرين في غرفة النوم.

 

علاج ضغط الأسنان عند الاطفال

يركز علاج ضغط الأسنان على التحكم في تلف الأسنان وتقليل الآثار الجانبية مثل الألم والصداع. قد يساعد تحسين جودة النوم ومعالجة مصادر التوتر في الحد من صريف الأسنان مثل:

● يُفضل متابعة الطفل أثناء النوم، إذ أنه من الممكن أن يساعد طبيب الأسنان في تركيب واقي ليلي لحماية أسنانه أثناء النوم.

● كما أن يساعد إدارة الإجهاد وتخفيف التوتر في تقليل جز الأسنان.

● التواصل مع أخصائي للصحة العقلية والنفسية لحصول الطفل على الدعم اللازم.

● يمكن أن يؤدي إنشاء روتين لوقت النوم إلى تمهيد الطريق للنوم ومساعدة طفلك على الشعور بالثقة والأمان في وقت النوم مثل:

تناول وجبة خفيفة مغذية قبل النوم.

تنظيف الاسنان.

أخذ حمام دافئ.

قراءة القصص.

الغناء أو الموسيقى الهادئة.

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا