ضمور العصب البصري

ضمور العصب البصري

ماذا يعني ضمور العصب البصري؟

يقع العصب البصري في مركز الشبكية، وتنطلق الأوعية الدموية من مركز العصب البصري. يحمل العصب  البصري أكثر من مليون عصب يربط الشبكية التي تحمل خلايا الرؤية بالجزء الخاص بالرؤية من الدماغ. 

الأعصاب البصرية هي عبارة عن مجموعة من الأعصاب التي تنقل معلومات الرؤية من العين إلى الدماغ لتقوم بترجمتها. وقد يحدث تلف أو ضمور العصب البصري نتيجة أسباب مختلفة ومتعددة، ومنها: الوراثية أو الأورام أو نقص الأكسجين أو خلل في إمدادات الدم للأعصاب البصرية.

يختلف تأثير ضمور العصب البصري من ضعف البصر أو انعدامه بناء على درجة تلف الأعصاب، ويمكن أن يؤثر سلبًا على الرؤية المركزية والرؤية المحيطية ورؤية الألوان، كما قد تؤثر على عين واحدة أو كلاهما.

 

أسباب ضمور العصب البصري عند الأطفال

يُعتقد أن التهاب العصب البصري المؤدي إلى الضمور هو أحد اضطرابات المناعة الذاتية، حيث يهاجم الجهاز المناعي عن طريق الخطأ أنسجة العصب البصري في الجسم. يتسبب هجوم الجهاز المناعي لأعصاب العين في حدوث التهاب وتورم وخلل في وظيفة العصب البصري. 

قد يكون أسباب ردود فعل الجهاز المناعي نتيجة الإصابة بأمراض فيروسية، أو التصلب المتعدد، أو الإصابة بمشاكل عصبية أخرى.

 

ما أعراض ضمور العصب البصري عند الرضع والأطفال؟

تُعتبر الأعراض الأولية التي تظهر على الأطفال في حال التهاب وضمور العصب البصري، هي الانخفاض السريع في الرؤية وحدة البصر، والتي يمكن أن تحدث في عين واحدة أو كلتا العينين.

إصابة كلتا العينين بالضمور البصري هو الأكثر شيوعًا بين الأطفال، وقد لا يشعر الكثير من الأطفال بتأثير ضمور العصب البصري إذا حدثت في عين واحدة.

قد يعاني كثير من الأطفال ببعض الأعراض الناتجة عن التهاب العصب البصري:

• الشعور بصداع وألم مع حركة العين.

• انخفاض في معرفة وإدراك اللون.

• ضعف في الرؤية الجانبية.

• الشعور ببعض الأعراض العصبية في أجزاء أخرى من الجسم، مثل: الضعف العام والتنميل.

• الحمى أو الإصابة بأعراض الإنفلونزا قبل أسبوع إلى أسبوعين من بداية ضعف الرؤية.

 

كيف يتم تشخيص ضمور العصب البصري عند الأطفال؟

عند توجهك مع طفلك لطبيب العيون، سيقوم بسؤالك عن الأعراض التي واجهت طفلك، كالحمى والأعراض العصبية. كما سيقوم الطبيب بإجراء فحص رؤية لطفلك، التي عادة ما تكون منخفضة بشكل ملحوظ، وذلك لتقييم وظيفة العصب البصري وتفاعلات حدقة العين، ورؤيته للألوان والرؤية المحيطية. سيقوم طبيب العيون بفحص العصب البصري لطفلك بحثًا عن أي تورم أو إصابة بأي اضطراب في الأوعية الدموية.

ومن الاختبارات الي سيطلب طبيب العيون إجرائها لطفلك لتأكيد تشخيص ضمور العصب البصري ما يلي:

• التصوير بالموجات فوق الصوتية للعصب البصري، والتي تقوم بتحديد الإصابة بالتورم وإعطاء أدلة على التشخيص بالتهاب العصب البصري.

• التصوير بالرنين المغناطيسي.

• تحاليل واختبارات الدم، بحثًا عن الأسباب المؤدية لالتهابات العصب البصري.

• الاختبارات الخاصة بالأجسام المضادة في الجسم لتشخيص أكثر دقة.

 

علاج ضمور العصب البصري عند الأطفال

معظم الأطفال المصابين بالتهاب وضمور العصب البصري، يمكنهم استعادة نسبة كبيرة من البصر المفقود. وقد يحدث هذا عادة بشكل طبيعي دون الحاجة لتلقي العلاج. وقد تستمر فترة التعافي من بضعة أسابيع إلى عدة أشهر.

في بعض الأحيان قد يحتاج الطفل إلى تلقي علاج الكورتيزون عن طريق الوريد، ليساعد من استعادة الرؤية.

أحيانًا قد لا تتحسن الرؤية النهائية إذا كان يُعتقد أن التهاب العصب البصري ناتج عن الإصابة بمرض معين، في هذه الحالة سيتم تعديل العلاج بناءًا على سبب الإصابة.

في حال تحول التهاب العصب البصري إلى الضمور، سيصبح الهدف الأساسي للعلاج هو الحد من تدهور المزيد من الأعصاب البصرية، حيث لا يوجد علاج لعكس ضمور العصب البصري.

قد يؤدي تقليل زيادة ضغط السوائل حول الدماغ والحبل الشوكي إلى منع المزيد من تلف العصب البصري، كما يمكن وصف النظارات لتصحيح الخطأ الانكساري للرؤية. 

عندما يكون ضمور العصب من جانب واحد، فإن حماية العين السليمة أمر ضروري ويجب التأكيد على ارتداء العدسات الواقية. قد تعمل النظارات المكبرة أو العدسات أيضًا على تحسين الوظيفة البصرية.

سيحتاج الطفل المصاب بضعف الرؤية الناتج عن التهاب أو ضمور العصب البصري إلى المساعدة في الكثير من جوانب الحياة، وخاصة في مراحله التعليمية الختلفة.

سيقوم متخصص التعليم للطلاب من ذوي الإعاقات البصرية بإجراء تقييم وظيفي لرؤية طفلك، وذلك لتحديد كيفية استخدام طفلك لرؤيته في الحياة اليومية. كما سيقوم هذا المتخصص بتحديد الحواس التي يستخدمها طفلك في المقام الأول للحصول على المعلومات.

ستساعد هذه المعلومات من تحديد مرحلة الطفل في الرؤية، وتقديم توصيات محددة للطفل للتحصيل التعليمي بشكل أفضل.

احرصي على وضع خطة تعليمية مخصصة لطفلك بالتعاون مع معلمي المدارس ومتخصصي ضعاف البصر للأطفال، لتتأكدي من حصول طفلك على أقصى استفادة تعليمية.

 

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا