تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف وعلاجه

تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف وعلاجه

تاخر الكلام عند الاطفال من المواضيع التي حظت باهتمام الكثير من الأمهات حيث يعاني الأطفال من تأخيرات مختلفة في النمو، ويختلف أشكالها وتأثيرها مثل المهارات الحركية والمهارات الاجتماعية ومهارات التفكير، وسنتحدث في هذا المقال عن مهارات التحدث واللغة وتأخر الكلام عند الأطفال والتي قد تبدو متشابهة إلا أن لها أنواع مختلفة وأعراضها تختلف من طفل لآخر، لذلك على الوالدين المتابعة مع دكتور تخاطب لمعرفة ما هو طبيعي في عمر طفلك وتشخيص أي مشكلة قد تسبب تأخر الكلام عند الأطفال.

 

تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف

اعراض وعلامات تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف

تختلف طريقة تعبير الطفل على حسب عمره، فبعض الأطفال قد ينطق كلماته الأولى في سن مبكر أو قد يتأخر النطق قليلاً دون سبب طبي أو مشكلة، لكن عندما يصل الطفل من سنتين يجب على الوالدين أن يكونوا قادرين على فهم نصف كلام الطفل على الأقل ويكون مفسر لهم، وعندما يصل إلى 4 سنوات يكون كلامه واضح ومفهوم حتى للأشخاص الذين لا يعرفون الطفل، وهذه بعد العلامات التي تظهر على الطفل في مراحل عمرية مختلفة:-

  • وصل إلى عمر السنة ولا يستخدم الإيماءات مثل التلويح.
  • لديه 18 شهراً ويفضل استخدام الإيماءات عن التواصل بالنطق والكلام.
  • لا يستطيع تقليد الأصوات.
  • لا يفهم الطلبات اللفظية البسيطة.
  • لا يمكن للطفل اتباع الإرشادات البسيطة.
  • يصعب فهمه وتحديد ما يرغب فيه على عكس المتوقع منه في هذا العمر.
  • في عمر السنتين ولا يستطيع تكوين كلمات وعبارات من تلقاء نفسه ويلجأ إلى تكرار كلام الآخرين.

اسباب تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف

  • مشاكل في الفم: يكون هناك مشكلة في المناطق المسؤولة عن الكلام في الدماغ.
  • ضعف الفم: مشاكل في اللسان أو سقف الفم فلا يمكن للطفل إصدار بعض الأصوات.
  • اضطرابات النمو: الأطفال الذين لديهم أمراض معين مثل مرض التوحد أو الشلل الدماغي.
  • مشاكل السمع: يعاني الطفل من مشاكل في السمع فيجد صعوبة في التعبير عن نفسه واستخدام اللغة.
  • صعوبات التعلم: يحتاج الطفل في تنمية مهاراته الكلامية والحديث.
  • التهابات الأذن: لا تأثر التهابات الأذن البسيطة على السمع ولكن إذا كانت مزمنة يمكن أن تأثر على السمع والكلام.

تأخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف قد يؤدي إلى قصور في المهارات الاجتماعية والتواصل مع الآخرين، والتي يكون من الطبيعي أن قبل 3 سنوات يبدي اهتمامه بالأطفال الآخرين، لديه تواصل بالعين جيد، وقبل الوصول لسن 4 سنوات يصدر تصرفات وتفاعلات أكثر من البكاء عند مغادرة والديه، أو الرد على الأشخاص من خارج دائرة الأسرة، وفي سن الخمس سنوات يكون الطفل قادر على إظهار مجموعة كبيرة من العواطف المختلفة، ويمكنه الانفصال عن والديه بسهولة، ويميل إلى اللعب مع الأطفال الآخرين.

علاج تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف

مراقبة الطفل وملاحظته أول خطوة في طريق علاج تأخر الكلام عند الأطفال لمعرفة السبب، وثم اللجوء إلى أخصائي إرشاد نفسي أو دكتور تخاطب لإجراء بعض الفحوصات والتقييمات التي تساعد في التشخيص الدقيق لحالة الطفل، والتي تكون إجراء تخطيط السمع حيث أن ضعف السمع ومشاكل الأذن تأثر على الكلام، واستشارة أخصائي تخاطب أطفال لتقييم حالة الطفل والتأكد من سلامة وعدم وجود أي مشاكل في النطق أو مخارج الحروف، ثم يقوم أخصائي تعديل السلوك بعمل فحص سلوكي تفصيلي عن تصرفات الطفل وسلوكياته لمعرفة إذا كان يعاني من أي اضطرابات أو أمراض تسبب تأخر الكلام مثل اضطرابات طيف التوحد، ويتم عمل برنامج علاجي للطفل على حسب حالته.

كما يمكنكم الحجز فى عيادة التخاطب وتأخر الكلام بمراكز أندلسية لتشخيص حالة طفلك وعلاجه.


مقالات ذات صلة 

♦ مرض التوحد عند الاطفال 

♦ اعراض شلل الاطفال

الوقاية من الامراض عند الأطفال

مرض فرط الحركة وتشتت الانتباه

♦ اسباب مرض الصرع عند الأطفال وكيفية علاج الصرع نهائيا

اتصل بنا

Saudi Arabia 966 +
تحميل نسخة الهاتف المحمول
× How can I help you?
ماسنجر