العروض

اسعافات أولوية عند تسمم الأطفال

اسعافات أولوية عند تسمم الأطفال

الأطفال فضوليون بطبيعتهم، إذ أنهم يريدون استكشاف كل ما يجدون حولهم، ومن السهل أن يضعوا في فمهم أي مادة قد تسبب لهم التسمم، ومن الممكن أن يتعرض طفلكِ لهذا، لذا تابعي قراءة المقال لتعرفي معنا ما هو تسمم الأطفال؟ وما هي أعراضه؟ وما الاسعافات الأولوية التي تقومين بها للتخلص من هذا التسمم؟

تسمم الأطفال

في معظم الأحيان، يحدث تسمم الأطفال في عمر سنة إلى 3 سنوات. في هذا العمر، يكون الأطفال مغامرين ويريدون تجربة اي شئ بعيد عن متناول أيديهم، كما أنهم يريدون تجربة أي شيء. لكن معظم حالات تسمم الأطفال تكون تسمم عرضي، حيث أنه شائع في هذا السن.

قد يستكشف طفلِك بيئته كجزء من نموه الطبيعي، فقد يتعلم أشياء جديدة من خلال محاولة فتح الأشياء المغلقة أو تقليد ما يراه منكِ أو من والده عن طريق وضع الأشياء في فمه. قد يسبب ابتلاع مادة سامة أو انسكابها على الجلد أو رشها في العين أو استنشاقها الإصابة بالتسمم.

معظم حالات تسمم الأطفال غير مقصودة وتحدث في المنزل. كما أن أكثر من نصف حالات التسمم التي تحدث للأطفال دون سن الخامسة. قد يصبح الطفل فضوليًا ويبتلع مادة سامة أو يستنشقها أو يمتص هذه المواد عبر الجلد. حيث أنه قد يوجد العديد من أنواع المواد الموجودة في المنزل والتي يمكن أن تكون سامة. كما قد يُصاب الطفل أيضًا بالتسمم إذا تم إعطاؤه دواءً خاطئًا أو جرعة خاطئة منه، لذا من المهم التحقق دائمًا من تعليمات العمر والجرعة قبل إعطاء الدواء للأطفال.

يمكن أن يؤثر التسمم على أجزاء كثيرة من جسم الطفل، بما في ذلك الرئتين والقلب والجهاز العصبي المركزي والجهاز الهضمي والكليتين.

من المهم اتخاذ خطوات للوقاية من التسمم الذي يمكن أن يتسبب في آثار خطيرة للغاية عند الأطفال. لأن أجسامهم أصغر وأقل تطورًا من أجسام البالغين، فإن الأطفال بشكل خاص معرضون لتأثيرات المواد السامة.

أسباب تسمم الأطفال

إن الأسباب الشائعة للتسمم عند الأطفال قيد الاستخدام اليومي في معظم الأسر. فقد تحدث معظم حالات التسمم التي تصيب الطفل في المنزل، ولكنها قد تحدث أيضًا أثناء زيارة الأصدقاء والعائلة أو أثناء العطلة.

قد توجد المواد التي تسبب تسمم الأطفال في أشكال عديدة، حيث يمكن ابتلاع السم أو انسكابه على الجلد أو رشه في العين أو استنشاقه. فغالبًا ما يتعرض الأطفال للتسمم بسبب المواد التي تُترك دون رقابة، ويمكن الوصول إليها بسهولة في أماكن مثل:

  1. على مقعد أو طاولة جاهزة للاستخدام. 
  2. في حقائب الزوار مثل الأدوية.

لكن لا تفترضي أيضًا أن الخزائن المرتفعة توفر تخزينًا آمنًا، حيث يتعلم الأطفال التسلق للوصول إلى الأشياء البعيدة.

قد يوجد العديد من المواد التي قد تسبب تسمم الأطفال، بخلاف الأدوية والأطعمة التي سنوضحها بالتفصيل لاحقًا في المقال مثل:

مبيدات حشرية

تُعد المبيدات الحشرية السبب الأكثر شيوعًا لتسمم الأطفال بعد تناول الأدوية، التي سنوضحها في هذا المقال. تعتبر المبخرات ومبيدات الأعشاب ومبيدات الفطريات ومبيدات القوارض وغيرها من المنتجات من المبيدات الحشرية. 

قد تحتوي معظم مبيدات الآفات على مركبات من الفئات الكيميائية كاربامات والفوسفات العضوي والبيريثرين والبيرثرويدات أو مركبات الكلور العضوي. قد تختلف أعراض كل منهما، لكنها كلها خطيرة للغاية.

مواد التنظيف

قد تحتوي معظم مواد التنظيف على مواد كاوية. حيث يمكن أن تسبب هذه المواد حروق المريء وإصابات خطيرة أخرى للطفل حتى بكميات صغيرة. كما تحتوي المطهرات على البنزالكونيوم أو هيبوكلوريت الصوديوم أو الكحول، لذا عليكِ حفظها بعيدًا عن متناول الطفل.

مواد أخرى 

قد تحتوي العطور وأدوية البرد التي تُصرف دون وصفة طبية وغسول الفم على الكحول. في الأعمار الصغيرة، يؤدي تناول هذه المواد إلى انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم والنوبات والغيبوبة.

أول أكسيد الكربون

أول أكسيد الكربون غاز عديم الرائحة واللون. قد يحدث التسمم بأول أكسيد الكربون عند حرق الهيدروكربونات في مكان مغلق دون تهوية مناسبة. الأجهزة الشائعة التي تسبب التسمم بأول أكسيد الكربون هي المولدات وأنظمة التدفئة وشوايات الفحم والأدوات التي تعمل بالمحرك والفوانيس وأفران الغاز وسخانات المياه بالغاز. 

يتسبب التسمم بأول أكسيد الكربون في إصابة الأطفال بالدوار والغثيان والنعاس، وبعد ذلك يدخلون في غيبوبة. من الممكن أن تؤدي أحيانًا بعض حالات التسمم إلى الوفاة إذا لم يعالج في الوقت المناسب.

الهيدروكربونات

يُعد البنزين، والكيروسين، وزيت المصابيح، وسائل الولاعة، وزيت المحرك، ومخففات الدهان، ومزيلات الدهان من الهيدروكربونات. التي يمكن أن يؤثر التعرض لها عن طريق الابتلاع أو الاستنشاق على الدماغ والجهاز التنفسي.

النباتات

على الرغم من ان النباتات تضيف إلى المنزل أو الحديقة جمالاً، لكن بعضها يكون خطير. يمكن أن تؤثر على صحة الطفل إذا تم تناولها مثل النرجس البري والزنابق وبعض النباتات الأخرى، التي تحتوي على جليكوسيدات تضر بالقلب ويمكن أن تكون قاتلة إذا تم تناولها.

النيكوتين السائل

يُستخدم النيكوتين السائل في السجائر الإلكترونية، وهي مادة شديدة التركيز وخطيرة. فالكمية الصغيرة على جلد طفل صغير يمكن أن تؤدي إلى الوفاة.

تسمم الاطفال بالادوية

تُعد الأدوية السبب الأكثر شيوعًا لتسمم الأطفال. يمكن أن تكون الأدوية التي قد تتناوليها أنتِ أو أحد من أفراد أسرتكِ خطيرة على صحة طفلِك. من المعروف أن المواد الأفيونية والباربيتورات من المواد التي تسبب مخاطر، إلا أن أدوية ارتفاع ضغط الدم، والصحة العقلية، والسكري قد تسبب العديد من المخاطر على طفلِك. من الممكن ان يكون قرص واحد من الدواء كافٍ ليصيب الطفل بتسمم خطير قد يؤدي إلى الوفاة.

في بعض الحالات، قد تكون الأدوية الموصوفة لطفلِك ضارة عند تناولها بجرعات كبيرة. يجب عليكِ اتباع النصائح التي يصفها الطبيب لطفلِك، إذ أنه يصف الجرعة المناسبة لوزنه. كما يجب أيضًا تخزين الأدوية بشكل آمن بعيدًا عن أيدى طفلِك.

أعراض التسمم الدوائي عند الأطفال

تختلف ظهور أعراض التسمم الدوائي عند الأطفال وشدتها من حالة إلى أخرى باختلاف الدواء، إذ تنقسم الأعراض إلى كلا من:

  1. أعراض خفيفة: مثل التعرق الزائد والقئ والغثيان والإسهال واحمرار الجلد.
  2. أعراض خطيرة: مثل صعوبة الكلام، وصعوبة التنفس، وتسارع ضربات القلب، وانخفاض ضغط الدم، والهلوسة، وصعوبة التبول.

تسمم الاطفال من الأكل

من الممكن أن يظهر على طفلِك بعض الأعراض، التي تستمر إلى بضعة أيام، لكنكِ لا تدرين أنه بسبب التسمم الغذائي. يكون تسمم الأطفال قاسٍ، لكن يمكن أن تخفف أعراضه بتوفير الراحة للطفل.

عادة ما يصاب الطفل بالتسمم الغذائي من تناول الطعام أو شرب المياه الملوثة بالبكتيريا أو الفيروسات أو الطفيليات أو السموم التي تطلقها، التي يمكن أن يكون لها تأثير على الجسم، بالرغم من صغر حجمها. وغالبًا ما يصاب الطفل بالإسهال بالإضافة إلى التقيؤ في غضون ساعات قليلة من تناول الطعام الملوث. لكن يمكن أن هذا النوع من التسمم أن يختفي بسرعة، فمعظم الأطفال تتعافى في غضون يومين.

يمكن لأي شخص الإصابة بالتسمم، لكن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات لديهم فرصة أكبر في الإصابة لأن جهاز المناعة لديهم ليس جيدًا في محاربة الجراثيم. بالإضافة إلى ذلك، ليس لديهم نفس الكم من حمض المعدة، الذي لا يكسر الأطعمة فحسب، بل لا يمكنه أيضًا قتل الجراثيم.

في حالات قليلة، قد يسبب التسمم الغذائي الشديد زيارة الطبيب. فيحتاج الطفل إلى علاج طبي، دائمًا ما يكون ذلك بسبب الجفاف، الذي يُعد من أكثر المضاعفات الخطيرة شيوعًا للتسمم الغذائي.

متى تظهر أعراض التسمم الغذائي؟

غالبًا، ما تلاحظين بعض الأعراض بمرور 30 دقيقة إلى يومين بعد تناول الطعام الملوث، تختلف باختلاف السبب، هذه الأعراض كالتالي:

  1. غثيان.
  2. التقيؤ.
  3. إسهال.
  4. حُمى.
  5. اضطراب بالمعدة.
  6. تقلصات وآلام في البطن.
  7. الشعور بالضعف.
  8. صداع الرأس.

اسعافات أولوية عند تسمم الأطفال

يجب عليكِ أولاً، حفظ المواد التي قد تسبب التسمم للطفل أو الأدوية بعيدًا عن متناول يده. وإذا تناول دواء خاطئ أو جرعات كبيرة أو أي نوع من أنواع السم، يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور. لكن في بعض الحالات يمكن علاج التسمم العرضي البسيط للطفل في المنزل. فقد يوجد بعض الاسعافات الأولوية عند تسمم الأطفال كما سنوضح:

  1. إذا ابتلع الطفل سم: إذا وجدتِ طفلِك ابتلع سم من عبوة ما، وكانت المادة لا تزال في فم الطفل، اجعليه يبصقها أو قومي بإزالتها بأصابعك. اتبع التعليمات على العبوة، مع الذهاب إلى الطوارئ، إذا اشتدتِ الأعراض على طفلِك مثل صعوبة التنفس أو الغثيان أو الحروق.
  2. سم على الجلد: إذا أسقط طفلِك على جسده مادة كيميائية، عليكِ أن تقومي بإزالة الملابس الملوثة. ثم اشطفي جلده جيدًا بالماء الفاتر وليس الساخن. إذا ظهرت على المنطقة المصابة علامات التهيج، فاستمري في الشطف لمدة 15 دقيقة على الأقل.
  3. سم في العيون: إذا تعرض طفلِك لأي سموم، فاغسلي عين طفلِك عن طريق إبقاء الجفن مفتوحًا وسكب تيار صغير مستمر من الماء الفاتر وليس الساخن في الزاوية الداخلية بالقرب من الأنف. ثم دعي الماء يجري عبر العين إلى الزاوية الخارجية لغسل المنطقة جيدًا، واستمري في غسل العين لمدة 15 دقيقة.
  4. استنشاق السم: يمكن لطفلِك أن يستنشق أبخرة أو غازات سامة من مصادر سامة كما ذكرناها بالسابق. لذا عليكِ أن تضعي طفلِك في الهواء اللنقي على الفور. لكن إذا واجه صعوبة في التنفس، عليكِ الذهاب إلى الطبيب على الفور. بالإضافة إلى أنه يجب تركيب جميع الأجهزة التي تنتج أول أكسيد الكربون في مكان جيد التهوية. 

وأخيرًا، بعد أن تعرفتِ على تسمم الأطفال وأسبابه والاسعافات الأولية التي يمكنكِ القيام بها في حالة تعرض طفلِك للتسمم. فإن صغيرك لا يعرف الفرق بين ما هو آمن وما هو خطير. لذلك تقع على عاتقكِ مسؤولية جعل منزلك آمنًا للأطفال.

عيادات أندلسية لصحة الطفل .. مكان يعتني بطفلِك 
 

المقالات المتعلقة

افضل انواع الفيتامينات للاطفال

افضل انواع الفيتامينات للاطفال

  • قراءة المزيد

كيف احافظ على صحة طفلي الرضيع

  • قراءة المزيد

تنمية مهارات الطفل الحركية والعقلية والحسية

  • قراءة المزيد

اتصل بنا