أول سنتين في عمر الطفل

تعد أول سنتين في عمر الطفل هم أجمل وأهم سنتين لأى أب وأم نظرًا لأن بهما أول مرة في كل شئ، ففيهما أول خطوة وأول كلمة وأول مشية وأول ضحكة، لذا يجب على كلا الأبوين منح هذه الفترة كامل الاهتمام والانتباه ونحن في هذا المقال سوف نعطيكم بعص النصائح الهامة عن كيفية التعامل مع الأطفال فى تلك الفترة.

 

لماذا أول سنتين في عمر الطفل هما الأهم؟

تكمن أهمية اول سنتين في عمر الطفل في النمو السريع الذي يحدث للمخ إذ تنشأ حوالي مليون وصلة عصبية كل ثانية، لهذا تعتبر هذه الفترة هامة واساسية لتحديد الصفات المستقبلية بعيدة المدى للطفل. 

ربما تبدو هذه الفترة ظاهريًا هادئة للغاية خاصة في أول بضعة أشهر إذ أن الطفل لا يكون قد بدأ في المشى أو الكلام بعد ولكن يستمر النمو العصبى الذى لعقل الطفل مشكلًا التكوين الأساسي للجهاز العصبي.

قد يبدو في هذه الفترة أن الطفل ليس لديه إدراك كامل لما يحدث حوله في البيئة المحيطة ولكن ذلك ليس معناه أن هذه البيئة لا تؤثر فيه، إذ أن البيئة المحيطة لها تأثير كبير على النمو الإدراكي والعقلي، لذا فإن توفير بيئة إيجابية تمنح الأمان والاستقرار للطفل وهو أمر هام جدًا للحفاظ على نموه العقلي.

 

نصائح لخلق بيئة إيجابية متفاعلة للطفل:

● تحدثي إلى طفلك إذ أن سماع الطفل لصوتك يساعد على تهدئته.

● حاولي أن تردى على الأصوات التي يصدرها طفلك بأن تعيديها عليه أو أن تضيفى بعض الكلمات إذ يساعده ذلك على تعلم اللغة.

● اقرأي لطفلك إذ يساعد ذلك على تعلم اللغة والأصوات.

● غني لطفلك وشغلى اغانى الأطفال والموسيقى بجواره إذ يساعد ذلك على الحفاظ على تطور المخ.

● أمضي بعض الوقت وأنت تحتضنين الطفل وتحملينه إذ يساعد ذلك على زيادة الشعور بالأمان.

● العبي مع الطفل بقدر الإمكان واستخدمي الألعاب كوسيلة للالهاء لكي يتحرك الطفل إلى أماكن أخرى آمنة دون خوف.

● الاعتناء بالأطفال أمرًا ليس سهلًا إذ يتطلب الكثير من المجهود البدنى والذهني والعاطفي لذا حاولي الاعتناء بنفسك في كل هذه الجوانب لانك لن تتمكني أن تمنحي طفلك عناية جيدة إذا كنت لست بخير.

 

الأمان أولًا:

عند وجود طفل بالمنزل يجب على الأبوين التأكد من خلق بيئة آمنة وخالية من المخاطر للطفل، وهذه هي بعض النصائح التي يفضل اتباعها لذلك:

● لا تقومي ولا تسمحي لأي أحد بهز الطفل لأن الأطفال لديهم عضلات ضعيفة جدًا بالرقبة ولا يستطيعوا دعم رأسهم لذا فإن هز الطفل من الممكن أن يؤدي إلى حدوث ضرر بالمخ.

● تأكدي عند وضع الطفل للنوم أنه ينام على ظهره وذلك لتفادى الحالة الطبية المعروفة باسم متلازمة موت الأطفال الفجائى.

● احمي طفلك من التدخين السلبي ولا تسمحي لأحد بالتدخين بالمنزل.

● عند ركوب السيارة تأكدي من وضع الطفل بكرسي السيارة المخصص للأطفال وأن يكون دومًا بالوضع الصحيح.

● احمي طفلك من خطر الاختناق أثناء تناول الطعام وذلك عن طريق تقطيع الطعام إلى قطع صغيرة ولا تتركي الطفل بمفرده مع الألعاب الصغيرة التي يمكنه بلعها بسهولة.

● لا تتركي الطفل يلعب بالأكياس أو بأي شئ يمكن أن يغطى وجهه به.

● لا تحملي الطعام أو المشروبات الساخنة وأنت بجوار الطفل.

● اللقاحات هامة جدًا لصحة الأطفال نظرًا لأنها تحميهم من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة، لذا فمن المهم التأكد من أن الطفل يحصل على اللقاحات في مواعيد منتظمة ومتابعة ذلك مع طبيب الأطفال.

 

نصائح للاهتمام بالصحة البدنية للأطفال:

● لبن الام ( أو الحليب الصناعى إذا كان لبن الأم غير متاح) هي كل ما يحتاجه طفلك كمصدر للتغذية في أول ستة أشهر من عمره، وفي الستة أشهر التالية من الممكن يبدأ الطفل في تناول أطعمة صلبة جديدة ولكن ذلك لا يعني الاستغناء تمامًا عن لبن الام.

● حاولي إبقاء الطفل نشطًا طوال الوقت بما يتناسب مع الحركات التي يمكن للطفل القيام بها تبعًا لسنه مثل تحريك يديه ورجليه.

● قومي بإطعام طفلك ببطء وتاكدي أنه وصل إلى مرحلة الشبع.

● تأكدي من أن طفلك يحصل على القدر الكافي من النوم إذ أن الأبحاث تشير إلى أن الأطفال بعمر (4-12) شهرًا يحتاجون إلى النوم حوالي (12-16) ساعة يوميًا.

● من الأفضل إبعاد الأطفال عن الشاشات حتى عمر ثمانية عشر شهرًا ثم سؤال طبيب الأطفال بعد ذلك العمر عن أقصى وقت مقترح يمكن أن يقضيه الطفل أمام الشاشة.

● لا تدعي طفلك يمضي الكثير من الوقت بالمشاية أو الارجوحة أو ما شابهها.

 

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا