whatsapp
message
علامات البلوغ

علامات البلوغ

علامات البلوغ

 

عادة ما تكون مرحلة البلوغ محرجة عند الأولاد والبنات خاصة عند ظهور علامات البلوغ. إذ تُعد مرحلة البلوغ هي الفترة التي ينتقل الطفل فيها من مرحلة الطفولة إلى النضج الجسدي. في هذه المرحلة، يقوم الجسم بإفراز هرمونات خاصة تؤدي إلى ظهور علامات البلوغ، يمكنِك متابعة هذا المقال للتعرف عليها.

 

ماذا يعني البلوغ؟

 

تبدأ مرحلة البلوغ عندما يبدأ جزء من الدماغ يُسمى الوطاء أو تحت المهاد في إنتاج هرمون الغدد التناسلية (GnRH)، الذي يتم إرساله إلى الغدة النخامية. يحفز (GnRH) الغدة النخامية على إفراز هرمونين آخرين وهما هرمون اللوتين (LH) والهرمون المنبه للجريب (FSH).

حيث تنتقل هذه الهرمونات إلى الأعضاء التناسلية، المبيضين والخصيتين، مما يدفعها لإفراز الهرمونات الجنسية، الإستروجين والتستوستيرون.

 

عندما يبدأ الطفل في الوصول إلى مرحلة البلوغ، يبدأ الجسم في التطور وحدوث التغيرات الجسدية للوصول إلى مرحلة النضوج الجنسي.

تبدأ التغيرات العاطفية والجسدية عند الأطفال بالظهور في بداية مرحلة البلوغ وتنتهي عند فترات وأعمار مختلفة لكل طفل.

 

وتختلف مراحل البلوغ باختلاف الجنس حيث أن عند:

  • الأولاد: تنتقل الهرمونات عبر مجرى الدم إلى الخصيتين، ثم تعطي إشارة انطلاق إنتاج الحيوانات المنوية وهرمون الذكورة: التستوستيرون.
  • البنات: تنتقل الهرمونات إلى المبيضين، ويؤدي ذلك إلى نضوج وإطلاق البويضات وإنتاج هرمون الاستروجين، الذي يؤدي إلى نضج جسم الأنثى.

 

ثم تبدأ بعض الغدد لدى كلا من الأولاد والبنات في إنتاج مجموعة من الهرمونات تسمى أندروجينات، والتي تعمل على تحفيز نمو شعر العانة والإبط عند كلا من الجنسين.

 

مراحل البلوغ عند الأولاد

 

يبدأ الأولاد في مرحلة البلوغ في العمر ما بين 9 إلى 14 عامًا. لكن في حال ظهور علامات البلوغ على ابنِك قبل سن التاسعة، أو لم تظهر أي علامات حتى بلوغه سن ال15، في هذه الحالات يجب استشارة الطبيب عن اضطرابات البلوغ.

 

يمكن تحديد مراحل البلوغ بالترتيب عند الأولاد وما هو الوقت المحتمل لحدوثها عن طريق إحدى الوسائل التي تعرض 5 مراحل للبلوغ عن طريق مقياس مراحل البلوغ "تانر"، والتي تُعد دليل ممتاز للتغييرات التي تظهر على ابنِك، وهم كالتالي:

 

المرحلة الأولى:

تُعد هذه المرحلة هي مرحلة ما قبل البلوغ، إذ لا يشهد الأولاد أي تغييرات ملحوظة.

 

المرحلة الثانية:

يتم في هذه المرحلة بدء ملاحظة التغيرات الجسدية بين سن 9 إلى 14 عامًا مثل:

  • نمو شعر خفيف حول القضيب وتحت الإبطين.
  • نمو الأعضاء التناسلية مثل الخصيتين وكيس الصفن.
  • زيادة في الطول (حوالي 2 بوصة)، مما قد يؤدي إلى آلام النمو.

 

المرحلة الثالثة:

تتمثل هذه المرحلة في سرعة التغييرات الجسدية بين سن 10 إلى 15 سنة، وهذه التغييرات مثل:

  • اسمرار وخشونة شعر العانة في منطقة الأعضاء التناسلية.
  • استمرار نمو القضيب والخصيتين.
  • زيادة مستمرة في الطول والنمو، حوالي 3 بوصة.
  • تغيرات في الصوت.
  • زيادة التعرق، الذي قد يؤدي إلى رائحة كريهة للجسم.
  • زيادة كتلة العضلات.

 

من الممكن أن يحدث لحوالي 50% من الأولاد المراهقين التثدي أو نمو الثدي، لكنه يزول بنهاية سن البلوغ. لكن إذا تخطت سن الخامسة عشر واستمرت وأصبحت مشكلة جسدية، لابد من استشارة الطبيب المختص.

 

المرحلة الرابعة:

تنتقل مرحلة البلوغ خطوة كبيرة ومؤثرة في هذه المرحلة، لتتطور بعض الأعراض مثل:

  • نمو شعر الجسم الذي يصل إلى مستويات البالغين.
  • نمو حجم القضيب.
  • اسمرار لون الجلد في كيس الصفن والخصيتين.
  • تبدأ النتوءات الحمراء على الخصيتين في التطور.
  • زيادة النمو وارتفاع الطول (حوالي 4 بوصات).
  • ظهور حب الشباب.
  • خشونة نبرة الصوت.

 

المرحلة الخامسة

تُعد هذه المرحلة النهائية في البلوغ، حيث ينتهي سن البلوغ عادة عند سن 16 عامًا، لكن قد يستمر بعض الأطفال في تطور بعض العلامات. قد يتطور الكثير من شعر الوجه، وقد يمتد شعر العانة إلى الفخذين.

 

بالإضافة إلى كل ذلك، قد تظهر بعض الاضطرابات العاطفية، وعلامات القلق، والاكتئاب، والتقلبات المزاجية، وبعض المخاوف النفسية.

 

اضطرابات البلوغ عند الأولاد

 

يمكن أن تظهر بعض اضطرابات البلوغ عند بعض الأولاد، حيث تنقسم هذه الاضطرابات إلى:

 

البلوغ المتأخر: يتمثل في تأخر سن البلوغ بعد سن 14 عامًا، ويرجع ذلك إلى اضطراب الهرمونات. لذا لابد من الذهاب إلى طبيب مختص في أقرب وقت.

 

البلوغ المبكر: يتمثل في ظهور علامات البلوغ على الطفل في وقت مبكر قبل سن التاسعة، لذا لابد من استشارة الطبيب للتعرف على سبب البلوغ المبكر. إذ يرجع البلوغ المبكر إلى بعض الأسباب مثل:

  • إفراز الغدة النخامية للهرمونات في وقت مبكر.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • ورم الغدة الكظرية.

 

مراحل البلوغ عند البنات

 

عادة ما تدخل الفتيات في سن البلوغ قبل الأولاد بحوالي عامين أي ما بين 8 إلى 13 سنة. كما ذُكر بالسابق، أن مرحلة تانر هو مقياس تطور مراحل البلوغ لدى البنات بالإضافة إلى الأولاد. حيث يوجد خمس مراحل من سن البلوغ للفتيات وهم:

 

المرحلة الأولى:

هي مرحلة ما قبل البلوغ، حيث لا تشهد البنات أي تغييرات ملحوظة.

 

المرحلة الثانية:

تبدأ التغيرات الجسدية بين سن 8 إلى 13 عامًا، حيث تظهر على الفتيات بعض الأعراض مثل:

  • بداية ظهور الثدي.
  • بداية ظهور شعر العانة.
  • زيادة الطول حوالي 2 بوصة.

 

المرحلة الثالثة:

تتمثل هذه المرحلة في تسارع التغيرات الجسدية بين سن 9 إلى 14 عامًا. وتظهر بعض الأعراض كالتالي:

  • استمرار نمو الثدي.
  • بداية نمو شعر الإبط.
  • استمرار نمو شعر العانة.
  • تصبح البشرة أكثر دهنية.
  • تطور حب الشباب.
  • زيادة الطول 3 بوصات.

 

المرحلة الرابعة:

يقترب سن البلوغ من الانتهاء بين سن 10 إلى 15 عامًا. وتظهر الأعراض كالتالي:

  • نمو الثدي بشكل أكبر.
  • بروز حلمات الثدي.
  • تطور حب الشباب.
  • استمرار زيادة الطول حوالي 2 بوصة.
  • تبدأ الدورة الشهرية في حوالي سن 12 عامًا، يمكن أن تبدأ في وقت لاحق لدى الفتيات اللاتي يعانين من اضطرابات في التغذية.

 

المرحلة الخامسة:

تعد هذه المرحلة هي النهائية من مراحل البلوغ، حيث تصل الفتيات إلى البلوغ الجسدي، لتصل معظم الفتيات إلى ذروة النمو عند بلوغ سن 16 عامًا.

 

تمر جميع الفتيات بتغيرات عاطفية خلال فترة البلوغ، كما يمكن أن تظهر عليها علامات القلق والاكتئاب أو غيرها من مشاكل الصحة العقلية والنفسية. لدرجة أنكِ قد تشعرين أن فتاتِك حدث لها تغيرات جذرية، لكنها مرحلة البلوغ والمراهقة فحسب.

 

 

اضطرابات البلوغ عند البنات

 

لن تمر جميع الفتيات بالبلوغ في نفس التوقيت، لكن يمكن أن تبدأ ظهور بعض علامات البلوغ في أوقات مختلفة عن الطبيعي والتي تُعرف باضطرابات البلوغ:

 

البلوغ المتأخر: يظهر ذلك الاضطراب إذا تأخر سن بلوغ الفتاة، حيث تكون اضطرابات الأكل والاضطرابات الهرمونية أهم أسباب تأخر البلوغ عند البنات. لذلك يُفضل استشارة الطبيب إذا تعرضتِ فتاتِك لاضطراب البلوغ المتأخر.

 

البلوغ المبكر: تشير بعض علامات البلوغ المبكر عند البنات إلى بعض الاضطرابات، هذه العلامات مثل:

  • ظهور علامات البلوغ قبل سن الثامنة.
  • تطور نمو الجسم بسرعة.
  • نمو الثديين بشكل كامل مع عدم ظهور شعر العانة.

 

في حالة حدوث ذلك، يُفضل الذهاب إلى الطبيب لتحديد سبب البلوغ المبكر، ومن هذه الأسباب:

  • ورم الغدة الكظرية.
  • اضطراب الغدة النخامية.
  • التعرض لهرمون الاستروجين ( من خلال كريم أو مستحضرات أخرى).

 

 

بعد التعرف على علامات البلوغ لدى كلا من الأولاد والفتيات، وما هي اضطرابات البلوغ التي يتم التعرض لها؟. عليكِ متابعة طفلِك واستشارة طبيب مختص في الغدد الصماء عند وجود أي مشكلة أو خلل في النمو.

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا