whatsapp
message

كلمات البحث

    سبب نهجان الطفل أثناء الرضاعة

    سبب نهجان الطفل أثناء الرضاعة

    ماهو سبب نهجان الطفل أثناء الرضاعة ؟

     

    الرضاعة الطبيعية : هي عملية إرضاع حليب الأم لطفلها  إما مباشرة من الثدي أو عن طريق شفط (ضخ) الحليب من الثدي وإرضاعه

    من الزجاجة إلى الرضيع

    توصي منظمة الصحة العالمية بأن تبدأ الرضاعة الطبيعية في غضون الساعة الأولى من حياة الطفل وتستمر بالقدر الذي يريده الطفل.

     خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحياة قد يرضع الأطفال كل ساعتين إلى ثلاث ساعات تقريبًا ومدة الرضاعة.

    عادة ما تكون من عشر إلى خمس عشرة دقيقة على كل ثدي  بينما يتغذى الأطفال الأكبر سنًا بشكل أقل  وقد تضخ الأمهات الحليب بحيث

    يمكن استخدامه لاحقًا عندما تكون الرضاعة الطبيعية غير ممكنة.

     للرضاعة الطبيعية عدد من الفوائد لكل من الأم والطفل والتي يفتقر إليها الطفل فى حالة الاعتماد على اللبن من مصادر اخرى.

     تقول منظمة الصحة العالمية ان الرضاعة الطبيعية تعتبر من أكثر الطرق فعالية لضمان صحة الطفل وبقائه على قيد الحياة ومع ذلك 

    ما يقرب من 2 من كل 3 أطفال لا يتم إرضاعهم رضاعة طبيعية حصرية خلال الأشهر الستة الموصى بها وهو معدل لم يتحسن منذ عقدين و ان لبن الأم هو: 

     

    الغذاء المثالي للرضع إنه آمن ونظيف ويحتوي على أجسام مضادة تساعد في الحماية من العديد من أمراض الطفولة الشائعة و يوفر لبن الأم

    كل الطاقة والمغذيات التي يحتاجها الرضيع في الأشهر الأولى من حياته  ويستمر في توفير ما يصل إلى نصف أو أكثر من

    احتياجات الطفل الغذائية خلال النصف الثاني من العام الأول وحتى الثلث خلال العام الثاني من عمر الطفل.

    يؤدي الأطفال الذين يرضعون من الثدي بشكل أفضل في اختبارات الذكاء ويكونون أقل عرضة لزيادة الوزن أو السمنة وأقل عرضة للإصابة

    بمرض السكري في وقت لاحق من الحياة و النساء اللواتي يرضعن من الثدي لديهن أيضًا مخاطر أقل للإصابة بسرطان الثدي والمبيض.

    كما يستمر التسويق غير الملائم لبدائل لبن الأم في تقويض الجهود المبذولة لتحسين معدلات الرضاعة الطبيعية ومدتها في جميع أنحاء العالم 

     

     

     

    سبب نهجان الطفل أثناء الرضاعة 

     

    مشاكل تنفس الرضع

    أمراض الجهاز التنفسي شائعة في الأطفال  بما في ذلك  نزلات البرد والإنفلونزا  والتهاب الشعب الهوائية.

    تشمل حالات الجهاز التنفسي الأكثر خطورة التي يمكن أن تصيب الرضع الربو والالتهاب الرئوي.

    غالبًا ما يعاني الأطفال حديثي الولادة من أنماط تنفس غير منتظمة تثير قلق الآباء الجدد حيث  يمكنهم التنفس بسرعة أو التوقف لفترة طويلة بين أنفاسهم  أو إصدار أصوات غير طبيعية.

    يختلف شكل وأصوات تنفس الأطفال حديثي الولادة عن البالغين بسبب:

    1. يتنفسون من خلال الأنف أكثر من الفم
    2.  مسارات التنفس الخاصة بهم أصغر بكثير وأسهل في الانسداد
    3. جدار صدرهم أكثر ليونة من جدار صدر الكبار لأنه مكون في الغالب من الغضاريف
    4. لم يتم تطور عملية التنفس بشكل كامل حيث لا يزال يتعين عليهم تعلم كيفية استخدام الرئتين وعضلات التنفس المرتبطة بها
    5. يحدث أحيانا وجود قليل من السائل الأمنيوسي في مجرى الهواء بعد الولادة مباشرة

    عادة ليس هناك ما يدعو للقلق لكن الآباء غالبًا ما يصابون بالقلق رغم هذا.

     على أي حال يجب على الآباء الانتباه بعناية إلى نمط التنفس الطبيعي لحديثي الولادة ليكونوا قادرين على معرفة ما إذا كان هناك شيء ما خاطئ ومخالف للطبيعي و يستدعي استشارة الطبيب المختص.

    التنفس الطبيعي لحديثي الولادة

    عادةً ما يتنفس المولود من 30 إلى 60 مرة في الدقيقة ويمكن أن يتباطأ هذا إلى 20 مرة في الدقيقة أثناء نومهم و في عمر 6 أشهر

    يتنفس الأطفال حوالي 25 إلى 40 مرة في الدقيقة بينما يتنفس الشخص البالغ حوالي 12 إلى 20 مرة في الدقيقة.

    في غضون بضعة أشهر تنتهى معظم اضطرابات تنفس الأطفال حديثي الولادة من تلقاء نفسها و تكون بعض

    مشكلات تنفس حديثي الولادة

    أكثر شيوعًا في الأيام القليلة الأولى مثل تسارع النفس ولكن اذا استمرت هذه المشاكل لما بعد 6 أشهر  فمن المحتمل أن تكون معظم مشاكل التنفس ناتجة عن الحساسية أو مرض قصير الأمد مثل نزلات البرد.

     

     

    سبب نهجان الطفل أثناء الرضاعة

    من الطبيعي أن يتنفس الأطفال أسرع من البالغين والأطفال الأكبر سنًا. يتنفس بعض الأطفال لفترة وجيزة أسرع من المعتاد أو يتوقفون عن التنفس لعدة ثوان. طالما أن تنفسهم يعود إلى المعدل الطبيعي ، فإنه عادة لا يكون مدعاة للقلق

     سرعة تنفس الطفل او النهجان  قد يعنى  وجود سائل في المجاري الهوائية ناتج عن عدوى مثل الالتهاب الرئوي ويمكن أن يحدث التنفس السريع أيضًا بسبب الحمى أو التهابات أخرى . إذا استمر الطفل في التنفس بسرعة  فقد يعني هذا أنه يكافح للحصول على ما يكفي من الهواء.

    قد يعاني الأطفال الصغار جدًا من أن معدل تنفسهم قد لا يكون ثابتًا ومنتظمًاو يمكن حدوث التوقف عن التنفس لعدة ثوان ثم أخذ عدة أنفاس سريعة قبل العودة إلى معدل تنفس أكثر انتظامًا.

    يتنفس الأطفال بسرعة عندما يؤثر شيء ما على جهازهم التنفسي مثل عدم الحصول على كمية كافية من الأكسجين.

    او ةعندما يمارس الطفل مجهود او حركة  مثل  الزحف أو البكاء فإنه يحتاج إلى مزيد من الأكسجين  لذلك قد يزيد معدل تنفسه

    عادة ما يكون هذا غير ضار طالما أن التنفس يعود إلى معدله الطبيعى المعتاد.

    مشكلات تواجه الرضيع فى مراحل نموه الأولى

    في غضون ساعات من الولادة الطبيعية يكون معظم الأطفال يقظين ويبدأون في الاستجابة لما يحيط بهم على الرغم من عدم تطور حواسهم بشكل كامل  إلا أن جميع أجهزة الجسم تعمل و نجد ان الرضع لديهم القدرة على البلع و المص والسعال والتثاؤب  والتخلص من فضلات الجسم و رغم تطور حاسة السمع بشكل جيد إلا أن الأمر يستغرق عدة سنوات حتى تصل الرؤية إلى مستويات البالغين و تظهر الدراسات التي أجريت على الأطفال حديثي الولادة أن الأطفال حديثي الولادة يمكنهم بالفعل التمييز بين الأشكال التي تشبه الوجه والخطوط المستقيمة 

    ويتفاعل الأطفال حديثي الولادة مع الحركات المفاجئة غير المتوقعة و الضوضاء الصاخبة. يسمح رد فعل إمساك  الأشياء حتى لأصغر الأطفال بالتمسك بإصب شخص ما كما أن حاسة الشم والتذوق  تكون واضحة أيضًا بدليل ردود فعل الأطفال تجاه وجود الروائح الكريهة وقدرتهم على التعبير عن تفضيلهم للمذاق الحلو على المر. و لكن فى بعض الأحيان يواجه بعض الأطفال مشاكل و عقبات خلال مراحل النمو المختلفة مثل :

     

    غياب الابتسام في الطفولة المبكرة

    • الإفراط في وضع الأشياء في صفوف في مرحلة الطفولة المبكرة
    • عدم القدرة على إيجاد الطرق المناسبة للتعبير عن الإحباط في مرحلة الطفولة اللاحقة
    • عدم القدرة على معرفة كيفية استخدام الألعاب ولكن قد يكون لدى الطفل ارتباط بشيء واحد  في مرحلة الطفولة المبكرة
    • عدم القدرة على الاستجابة لاسمه في مرحلة الطفولة المبكرة
    • ضعف التواصل البصري في الطفولة المبكرة
    • مقاومة العناق والحنان في مرحلة الطفولة المتأخرة
    • يظهر اللامبالاة تجاه الآخرين في مرحلة الطفولة المتأخرة
    • تأخيرات لغوية كبيرة
    • صعوبة في الانتباه
    • الاندفاع أو التصرف أو التحدث دون تفكير أولاً
    • عدم القدرة على الجلوس أو الصمت

     

     

     

    المقالات الأكثر مشاهدة

    معلومات صحية

    علاج تسوس اسنان الاطفال

    • اقرأ المزيد
    علاج أسنان الأطفال
    أسنان طفلك

    علاج أسنان الأطفال

    • اقرأ المزيد
    مرض التوحد

    مرض التوحد عند الاطفال

    • اقرأ المزيد

    اتصل بنا