أسباب تصبغات الأسنان عند الأطفال

ماهي أسباب تصبغات الأسنان عند الأطفال وطرق علاجها

تهتم الأمهات بصحة أبنائهن وتُولي العناية لكافة تفاصيل حياتهم، بدءًا من تغذيتهم ونظافتهم وصحتهم وتعليمهم، وتظل الكثير منهن يشعرن بالتقصير حتى بعد أن جعلتهم أولويتها وشغلها الشاغل وأهملت باقي أركان حياتها إلى حدٍ كبير، فماذا لو وجدت إحداهن تلون أسنان طفلها بالأسود أو الأصفر ولم تعد لؤلؤية كما كانت؟ هيا معًا نتعرف إلى المزيد حول تصبغات الأسنان عند الأطفال وكيفية التخلص منها.

 

تصبغات الأسنان عند الأطفال

تضفي أسنان الأطفال المزيد من البراءة على وجوههم، فتظهر أسنانهم اللبنية أكثر جمالًا من المعتاد فتبتسمين لمجرد رؤية طفلكِ يبتسم، لكن قد يعكر صفو هذه البراءة بعض التصبغات المتكونة على أسنانه فتصيبكِ بالذعر.

أسباب تصبغات الأسنان عند الأطفال

تتعدد الأسباب لظهور هذه التصبغات في مرحلة الطفولة وتتراوح خطورتها كذلك، وتشمل أهمها ما يلي:

  • تسوس الأسنان المبكر: يؤدي الإهمال في عادات نظافة الأسنان إلى تكوّن الجير عليها أو اصفرارها، لذا ينبغي الاهتمام بمسح لثة الطفل وأسنانه بقطعة قماش ناعمة بمجرد بدء ظهور الأسنان.
  • الاستهلاك المفرط للصودا والعصائر: تتسبب المشروبات السكرية في تدهور أسنان الأطفال بشكل كبير، كما تساهم العصائر الداكنة، مثل: التوت والعنب في تلطيخ الأسنان بألوانهم وتآكل المينا وتسوسها.
  • الأدوية: يؤدي استخدام الأم لنوع من المضادات الحيوية، مثل: التتراسيكلين خلال الحمل إلى تغير لون أسنان الطفل، كذلك مضادات الهيستامين التي تؤدي إلى تكلس الأسنان وبالتالي اصفرارها، كذلك تتسبب المكملات، مثل: الحديد في ظهور بقع داكنة على أسنان الأطفال.
  • الإصابة بعض الأمراض: تؤدي الإصابة المتكررة بالالتهابات أو الصفراء أو أمراض القلب أو أمراض الدم أو الكبد إلى تغير لون الأسنان والذي يعد بمثابة ناقوس خطر يحتاج لزيارة فورية للطبيب.
  • إصابة الأسنان: قد تؤدي تعرض السن لضربة أو صدمة أو إصابة والتي تصل إلى اللثة إلى تغير لونه إلى الرمادي.
  • استهلاك الفلوريد: يتسبب الفلوريد الزائد في ماء الصنبور أو معجون الأسنان في ظهور بقع بنية أو خطوط بيضاء على سطح الأسنان.
 

ألوان تصبغات الأسنان عند الأطفال

بعد أن تعرفنا عزيزتي إلى أسباب تغير لون أسنان طفلكِ دعينا الآن نخبركِ بدلالة الألوان المحتمل ظهورها.

 

الأسنان رمادية

يشير اللون الرمادي المتكون على السن إلى احتمالية تعرضه للإصابة من قبل، خاصةً إذا كان لونه رمادي داكن؛ ويرجع ذلك إلى موت الأسنان من الصدمة شديدة القوة التي تعرضت لها، فيزيد تدفق الدم بعد الإصابة تاركًا هذه التصبغات.

 

ربما يظهر هذا اللون أيضًا نتيجة وجود خراج في السن ما يستلزم إزالته، وفي بعض الأحيان يعود للونه الطبيعي.

 

في حال وجود أكثر من سن باللون الرمادي فغالبًا ما يكون السبب هو استخدام المضادات الحيوية، مثل: التتراسيكلين سواء بسبب تناول الأم له خلال الحمل أو تناوله من قِبل الطفل والذي يؤثر في الأسنان بصورة دائمة ويحتاج للتبييض المكثف.

 

يؤدي تناول المضادات الحيوية المحتوية على الأموكسيسيلين إلى تصبغ الأسنان بصورة مؤقتة باللون الرمادي، لكن سرعان ما تختفي هذه البقع عند تنظيف الأسنان بقوة بالفرشاة.

 

الأسنان البرتقالية أو الصفراء

تنتج البقع البرتقالية والصفراء على الأسنان بسبب سوء نظافتها، ويمكن منع تكوّن هذه البقع عند الالتزام بتنظيف الأسنان، ومنع تراكم بقايا الطعام.

 

الأسنان السوداء

تظهر التصبغات السوداء نتيجة تناول الأطفال لبعض الأدوية، مثل: الحديد، لذا يفضل غسل الأسنان أو مسحها بقطعة قماش ناعمة بعد تناول المكملات المحتوية على الحديد.

 

تتسبب بعض أنواع البكتيريا في ظهور نقط سوداء على أسنان الأطفال أو الخط الموازي للثة، لذا ينبغي الاهتمام بنظافة أسنان الطفل بانتظام لمنع حدوث تسوس أو تكون جير.

 

الأسنان البيضاء

يمكن أن تظهر بعض البقع البيضاء على أسنان الأطفال، ويمكن تمييزها عن الأسنان الطبيعية ذات اللون العاجي الكريمي بأنها تبدو كبقع بيضاء ساطعة في غير أماكنها الطبيعية ويُطلق عليها التسمم بالفلور.

 

تنتج هذه التصبغات إثر التعرض المفرط للفلورايد في أثناء الطفولة، ويصعب إزالتها لأنها أصبحت جزءًا من السن، ويساعد التبييض على تقليل ظهورها.

 

تُشير البقع البيضاء أيضًا إلى المرحلة الأولى من التسوس، والذي يحتاج للمزيد من الاهتمام بنظافة الأسنان.

 

علاج تصبغات الأسنان عند الأطفال

يبدأ علاج تصبغات الأسنان بالوقاية من حدوثه، ويحدث ذلك عن طريق اصطحاب طفلكِ إلى طبيب الأسنان بمجرد ظهور السن الأول في فمه، فتتجنبين إزعاج نفسكِ وطفلكِ وتستعدين لرؤية ابتسامة صغيركِ.

 

يكمن علاج تصبغات الأسنان عند الأطفال عند طبيب الأسنان باستخدام العلاجات المبيضة وتقنيات التبييض، والتأكد من عدم وجود عدوى في اللثة أو الأسنان.

 

أما في حال كانت التصبغات ناتجة عن تسمم الفلور، فقد يلجأ الطبيب إلى تركيب تيجان على الأسنان أو استخدام وسائل أخرى مناسبة.

 

تساعدكِ بعض النصائح التالية على التغلب على تصبغات الأسنان عند الأطفال:

  1. تأكدي من تنظيف أسنان طفلكِ بالفرشاة مرتين يوميًا بمجرد ظهور السن الأول.
  2. قللي من المشروبات السكرية لطفلكِ.
  3. احرصي على الفحص الدائم والمنتظم لأسنان طفلكِ عند طبيب الأسنان.
  4. لا تتجاهلي أي مشكلات تظهر في أسنان طفلكِ.
  5. اهتمي بإزالة أي تراكمات على أسنان طفلكِ سواء بعد الطعام أو بعد تناول الأدوية باستخدام الفرشاة أو قطعة قماش ناعمة.

 

 

إزالة تصبغات الأسنان عند الأطفال

يصبح الأطفال قادرين على تنظيف أسنانهم بأنفسهم باستخدام الفرشاة والمعجون من عمر الخمس سنوات، لكن قبل ذلك يتناولون الطعام في أوقات عشوائية طوال اليوم فيحتاجون لمساعدتكِ على إزالة التصبغات وبقايا الطعام المتراكمة.

 

أما في حال كانت التصبغات عنيدة ولا تزول حتى بعد تنظيف الأسنان، فغالبًا ما تحتاجين مساعدة طبيب الأسنان لمساعدتكِ على إزالة هذه التصبغات واستبعاد حدوث تسوس.

 

إليكِ عزيزتي بعض الطرق التي يمكنكِ من خلالها محاولة إزالة تلك البقع:

  1. صودا الخبز والماء: اصنعي عجينة من صودا الخبز والماء واستخدميها لتنظيف الأسنان باستخدام فرشاة أسنان مخصصة للأطفال، واحذري استخدام فرشاة أسنان للبالغين حتى لو كانت ناعمة لأن شعيراتها لا تزال قاسية على أسنان الطفل ولثته.
  2. معجون أسنان للبالغين: اختاري معجون أسنان للبالغين لا يحتوي على مكونات مبيضة واستخدمي كمية صغيرة لتفريش أسنان طفلكِ، لكن احرصي على أن يكون قد تعلم بصق ما تبقى من المعجون.
     
  3. الوقاية: لا تعطي طفلكِ زجاجة الحليب عندما يكون نائمًا، وحاولي التوقف عن الرضاعة الليلية عاجلاً وليس آجلاً واستخدمي الخيط أو الفرشاة دائمًا إذا رأيت جزيئات الطعام عالقة.
     
  4. اسألي طبيب أسنانكِ: طبيب الأسنان هو الاختيار الأفضل دائمًا عندما يتعلق الأمر بأسنان صغيركِ.
 

تصبغات الأسنان السوداء عند الأطفال

تشير التصبغات السوداء على أسنان الأطفال إلى وجود واحدة من المشكلات التالية:

  • تكوّن الجير على السن.
  • تناول المكملات المحتوية على الحديد أو أدوية الشرب المحتوية عليه.
  • تسوس الأسنان.
 

الآن عزيزتي وبعد أن عرفتي المزيد عن أسباب ظهور تصبغات الأسنان عند الأطفال ودلالة كل لون قد تلاحظيه على أسنان طفلكِ، ننصحكِ بتعويد صغيركِ منذ نعومة أظافره على الاهتمام بنظافة أسنانه وزيارة طبيب الأسنان بانتظام، خاصةً في حال لاحظتِ ظهور أي مشكلات في فمه، فهدفنا دائمًا سعادته وسعادتكِ والتي لن تكتمل سوى باكتمال جمال ابتسامته.

 

يمكنكِ حجز عيادة الأسنان في مركز أندلسية لصحة الطفل.

المقالات المتعلقة

العمر المناسب لتقويم اسنان الاطفال

العمر المناسب لتقويم اسنان الاطفال

  • قراءة المزيد

اصفرار الأسنان عند الأطفال

  • قراءة المزيد
افضل دكتور اسنان اطفال في جدة

افضل دكتور اسنان اطفال في جدة

  • قراءة المزيد

اتصل بنا