whatsapp
message

الأمراض العصبية العضلية عند الأطفال

 ما هي الأمراض العصبية العضلية عند الأطفال؟

 

 

من الممكن أن تكوني قد سمعتِ من قبل عن الأمراض العصبية العضلية، لينتابكِ القلق والانزعاج من الأعراض التي قد تصيب الطفل، لذلك يمكنِك معرفة ما هي الأمراض العصبية التي تُصيب العضلات عند الأطفال وما هي الأعراض وكيفية علاجها من خلال هذا المقال.

 

 

ما هي الأمراض العصبية العضلية عند الأطفال؟

 

يتحكم الدماغ في حركات العضلات الهيكلية الإرادية عبر أعصاب متخصصة. يتضمن الجهاز العصبي العضلي جميع العضلات في جميع أنحاء الجسم والأعصاب التي تربطها. حيث يؤثر المرض العصبي العضلي عند الأطفال على عضلات الطفل أو أعصابه أو نقطة الالتقاء بين العضلات والأعصاب.

 

في حالة تحريك جزء من الجسم، يتم إرسال رسالة إلى خلايا عصبية معينة تسمى الخلايا العصبية الحركية العليا. تحتوي الخلايا العصبية الحركية العليا على محاور عصبية تدخل إلى الدماغ ثم إلى النخاع الشوكي، حيث تتصل بالخلايا العصبية الحركية السفلية.

 

في الحبل الشوكي، ترسل الخلايا العصبية الحركية السفلية محاورها عبر أعصاب في الذراعين والساقين مباشرة إلى العضلات التي تتحكم فيها.

 

الأمراض العصبية العضلية هي حالات مكتسبة أو وراثية، تؤثر على جزء من الجهاز العصبي العضلي. تصيب هذه الأمراض الأطفال بشكل مؤلم، يؤدي إلى ضعف العضلات والأعصاب، كما يشعر الطفل بالتعب المزمن. بعض هذه الأمراض تكون موجود منذ الولادة، وبعضها يظهر في مرحلة الطفولة، والبعض الآخر يصيب المراهقين والبالغين.

 

يختلف وقت الإصابة بالأمراض العضلية العصبية من طفل لآخر، حيث يمكن أن يولد الطفل بمرض عصبي عضلي أو يمكن أن يصاب به في سن المراهقة والبلوغ.

 

يحتاج الطفل المصاب بالأمراض العصبية العضلية عادةً إلى عناية واهتمام خاص أثناء النمو. كما يٌفضل تجنب الجراحة في كثير من الأحيان عن طريق العلاجات المختلفة كما سيتم شرحه لاحقًا.

 

قد تؤثر الأمراض العضلية العصبية على الأعصاب، خاصةً الأعصاب الموجودة خارج الدماغ والحبل الشوكي التي تُعرف بالأعصاب المحيطية. كما أنها تؤثر أيضًا على عضلات الهيكل العظمي، مثل تلك الموجودة في الجذع والذراعين والساقين.

 

قد ينتقل هذا المرض وراثيًا أو قد يكون نتيجة استجابة مناعية غير طبيعية أو التهاب أو تسمم أو في حالات الإصابة بالأورام، والبعض الاخر قد لا يكون له سبب معروف.

 

يمكن أن تختلف الأمراض العصبية العضلية على النحو التالي:

 

  • الضمور العضلي: تتضمن إصابة خلايا العضلات.
  • أمراض الخلايا العصبية الحركية المحيطية: تتضمن إصابة الخلايا العصبية التي تتحكم في عضلات الذراعين والساقين والرقبة والوجه.
  • الأمراض العصبية الحركية: تتضمن الخلايا العصبية في النخاع الشوكي.
  • أمراض الموصل العصبي العضلي: تتضمن إصابة المنطقة التي تلتقي فيه الأعصاب والعضلات.
  • اعتلالات عضلية: تتضمن انقباض العضلات التي تتحكم في الحركات الإدارية؛ أي أنه قد يشمل التهاب العضلات والأنسجة.
  • أمراض التمثيل الغذائي للعضلات: تتضمن بعض اضطرابات التمثيل الغذائي في إنتاج الطاقة في خلايا العضلات.

 

يمكن أن تكون هذه الاضطرابات مستقرة وغير متغيرة، أو يمكن أن تزداد سوءًا بمرور الوقت.

 

ما أسباب الأمراض العصبية العضلية؟

 

تتعدد أسباب الاضطرابات العصبية العضلية، فقد تتضمن بعض الأسباب ما يلي:

 

  • أسباب وراثية.
  • عدوى فيروسية.
  • اضطراب المناعة الذاتية.
  • اضطراب هرموني.
  • اضطراب التمثيل الغذائي.
  • نقص غذائي.
  • بعض الأدوية والسموم.

 

كما يوجد أيضًا بعض العوامل غير المعروفة، التي قد تسبب الأمراض العضلية العصبية.

 

ما أعراض الأمراض العصبية العضلية؟

 

يوجد العديد من الأعراض الناتجة عن الأمراض العضلية العصبية، التي قد تظهر على الطفل. حيث تبدأ معظم الأمراض العصبية العضلية بالتأثير على عضلات الهيكل العظمي الكبيرة مثل الموجودة في الذراعين والساقين، لكن يمكن أن تتطور أيضًا لتؤثر على عضلات العين والحلق، مما يؤدي إلى مشاكل أخرى.

 

تشمل أعراض الأمراض العصبية العضلية الأكثر انتشارًا ما يلي:

 

  • ضعف العضلات.
  • هزال أو ضمور العضلات.
  • تأخر النمو.
  • تشنجات العضلات.
  • ألم عضلي.
  • ألم في الكتف وضعف في الذراعين.
  • خدر ووخز.
  • صعوبة المشي.
  • تدلي الجفون وازدواج الرؤية نتيجة ضعف عضلات العين.
  • صعوبة البلع نتيجة ضعف البلعوم.
  • صعوبة التنفس نتيجة ضعف الحجاب الحاجز.
  • ضعف التوازن.

 

سيوضح الجدول التالي بعض الاضطرابات العصبية العضلية الوراثية، وعمر الإصابة والأعراض التي تظهر على الطفل.

 

 

المرض

العمر

الأعراض

الضمور العضلي خلقي

الولادة

  • تشمل الأعراض ضعف عام في العضلات واحتمال حدوث تشوهات في المفاصل.
  •  يتطور المرض ببطء.

الضمور العضلي دوشين

من عمر 2: 6 سنوات

  • تتضمن الأعراض ضعف عام وهزال العضلات. يؤثر على الحوض وأعلى الذراعين وأعلى الساقين.
  • يتضمن أيضًا في النهاية جميع العضلات الإرادية.
  • قد يسبب الوفاة، إذ أن البقاء على قيد الحياة بعد العشرينات أمر نادر الحدوث.
  • غالبًا ما يصيب الأولاد، ونادرًا ما يصيب الإناث.

 

إيمري دريفوس

من الطفولة إلى سن المراهقة المبكرة

  • تشمل الأعراض ضعف وهزال عضلات الكتف والذراع والساق.
  • كما تتضمن أيضًا تشوهات المفاصل، التي تعد أكثر شيوعًا.
  • وقد يحدث الموت المفاجئ من مشاكل في القلب.

الضمور العضلي بيكر

من المراهقة إلى مرحلة البلوغ المبكر

  • الأعراض متطابقة تقريبًا مع أعراض دوشين، ولكنها أقل حدة ؛ يتقدم فيها الطفل بشكل أبطأ من دوشين؛ البقاء على قيد الحياة في منتصف العمر.
  • كما هو الحال مع دوشين، غالبًا ما يقتصر المرض على الذكور.

الوجه العضدي

الطفولة المبكرة للبالغين

  • تشمل الأعراض ضعف عضلات الوجه مع بعض الهزال في الكتفين وأعلى الذراعين.
  • قد يستمر مدى الحياة.

متلازمة حزام الطرف

أواخر الطفولة إلى منتصف العمر

  • تتضن الأعراض الضعف والهزال، مما يؤثر على حزام الكتف وحزام الحوض أولاً.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اقرأي أكثر عن أنواع وأسباب الضمور العضلي الشوكي عند الأطفال.

 

طرق علاج الأمراض العصبية العضلية عند الأطفال

 

حاليًا لا يوجد علاج نهائي للأمراض العصبية والعضلية التي تصيب الطفل. لكن يهدف العلاج إلى إبطاء تقدم المرض عند الطفل وتحسين جودة حياته.

 

لكن يوجد عدة طرق علاج للأمراض العصبية والعضلية، التي تخفف من الأعراض الناتجة عن هذه الاضطرابات مثل:

 

  • الأدوية.

يمكن للأدوية أن تبطئ الأعراض الناتجة عن الضمور العضلي بما في ذلك تلف العضلات وضعفها. مثل أدوية الكورتيكوستيرويد، في حالات الأطفال المصابين بالحثل العضلي  (دوشين).

 

  • العلاج الطبيعي والوظيفي.

يمكن أن يحسن العلاج الطبيعي والوظيفي الحركة، كما يساعد أيضًا في الحفاظ على قوة طفلك وحركته.

 

  • أجهزة تقويم العظام والأجهزة المساعدة.

عندما يكون ذلك مناسبًا، فإنه يتم تدريب الطفل على استخدام دعامات المشي وأجهزة الحركة، مثل: الكراسي المتحركة والدراجات البخارية، ذلك للمساعدة في الحفاظ على الاستقلال.

 

  • فحص بالرئتين.

يقوم الأطباء المختصين بأمراض الرئة عند الأطفال بالفحص المستمر لوظائف الرئتين لتحديد ضعف العضلات، التي تساعد الطفل على التنفس. قد تشمل العلاجات جهاز دعم التنفس.

 

  • رعاية أمراض القلب.

يقوم طبيب قلب الأطفال بمتابعة حالة القلب وعلامات ضعف القلب وتدهوره. ويتم ذلك من خلال الموجات فوق الصوتية للقلب واختبار التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب.

 

  • الجراحة.

مع نمو الطفل، يتم إجراء بعض الجراحات لعلاج المضاعفات مثل مشاكل العظام والمفاصل أو الجهاز الهضمي.

 

  • مراقبة المرض.

قد تساعد المراقبة المستمرة على تحديد العلامات المبكرة للمشاكل الشائعة لدى الأطفال المصابين بالأمراض العصبية العضلية.

 

 

وفي نهاية المقال، وبعد أن تم التعرف على الأمراض العصبية العضلية وطرق العلاج. يجب عليكِ متابعة طفلِك واستشارة الطبيب حول الدعم النفسي والجسدي له. كل ذلك جنبًا إلى جنب بزيارة الطبيب المختص باستمرار لمتابعة حالة طفلِك.

 

 

يتم توفير غالبية خدمات رعاية طفلِك التي تحسن من نوعية حياته في عيادات أندلسية لصحة الطفل.

احجز الآن بعيادات أندلسية وخاصة عيادة العلاج الطبيعي من خلال هذا الرابط https://bit.ly/3q2REeI

 

المقالات المتعلقة

لا يوجد

اتصل بنا