الأسنان اللبنية

الأسنان اللبنية: كم عددها؟ وما أسباب تأخر تبديلها؟

تبدأ الأسنان اللبنية في الظهور عند بلوغ الطفل عمر الستة أشهر، وهي مهمة لمضغ الطعام وتطور المهارات اللغوية والاجتماعية من خلال التحدث والابتسام، وبطبيعة الحال سيتساءل العديد من الآباء والأمهات عن ترتيب ظهورها وعددها والفرق بينها وبين الأسنان الدائمة، لذلك يقدم لكم اليوم مركز أندلسية لصحة الطفل إجابة هذه التساؤلات، فتابعوا القراءة.

ما الفرق بين الأسنان اللبنية والدائمة؟

تظهر الأسنان اللبنية في عمر الستة أشهر تقريبًا، وتستمر في النمو تدريجيًا حتى يبلغ الطفل عمر الثلاث سنوات.

عندما يصل الطفل إلى الست سنوات، تبدأ الأسنان اللبنية بالتمايل والسقوط حتى تظهر الأسنان الدائمة بدلًا منها، وتعرف هذه الفترة الانتقالية باسم "مرحلة الأسنان المختلطة"؛ وذلك لاحتواء فم الطفل على كلا النوعين في الوقت نفسه.

تستمر الأسنان الدائمة طوال الحياة على عكس الأسنان اللبنية، ويعد هذا الفرق الأول والرئيسي بينهما.

تتكون الأسنان اللبنية من طبقة مينا رقيقة على عكس الأسنان الدائمة التي تحتوي على طبقة سميكة وقوية حتى تستطيع الاستمرار مع الشخص طوال حياته. 

قد ينتج عن سمك هذه الطبقة الرقيقة سرعة تسوس الأسنان اللبنية مقارنةً بالدائمة، لذا يجب العناية بها والحرص على تنظيفها دائمًا بعد كل رضعة أو وجبة، لأنها تُعد حجر الأساس في حماية لأسنان البالغين. 

عندما تظهر الأسنان الدائمة، فقد تلاحظ بعض الأمهات أنها أقل بياضًا من الأسنان اللبنية، وقد يثير هذا مشاعر القلق لديهن، لكن لا داعي لذلك، لأنه من الطبيعي أن تكون أسنان البالغين الصحية بهذا اللون، وها قد بدأ صغيركِ  في الحصول عليها.

الفرق بين الأسنان اللبنية والأسنان الدائمة

نستطيع تلخيص الفرق بين الأسنان اللبنية والدائمة في النقاط التالية:

  • طبقة المينا: وهي السطح الخارجي للسن، ووظيفتها حماية الأسنان من التسوس، وتكون رقيقة في الأسنان اللبنية.
  • اللون: تبدو الأسنان اللبنية أكثر بياضًا من الدائمة، لأن هذا هو اللون الطبيعي لطبقة المينا خلال هذا العمر.
  • الحجم: عادة ما تكون الأسنان اللبنية أصغر حجمًا من الدائمة.
  • الشكل: قد تظهر بعض النتوءات في الأسنان الأمامية الدائمة، لكنها تميل إلى التآكل مع مرور الوقت.
  • الجذور: تُخلق جذور الأسنان اللبنية كبيرة ونحيفة، لأنها مائلة للتساقط أو الفقدان عند بلوغ الطفل 6 سنوات.
  • العدد: يبلغ عدد الأسنان اللبنية 20 سنًا، بينما يبلغ عدد الدائمة 28- 32 سنًا.

ما عدد الأسنان اللبنية عند الأطفال؟

الأسنان اللبنية هي أولى المجموعات التي تظهر في فم الطفل، وتُعرف أيضًا باسم "الأسنان الأولية أو أسنان الحليب".

أظهرت بعض الدراسات الطبية أن نمو الأسنان اللبنية يبدأ في رحم الأم، إذ تظهر الجذور تحت اللثة في الأسبوع السادس من الحمل.

عادةً ما تبدأ جذور الأسنان المركزية والجانبية في الظهور، تليها الأضراس، ويكون هذا في الأسبوع الثامن من الحمل تقريبًا.

يحتفظ فك الطفل بالأسنان تحت اللثة حتى يصل عمره إلى الستة أشهر بعد الولادة، وهنا تبدأ الأسنان بالظهور الواحد تلو الآخر.

كما ذكرنا لكم سابقًا يبلغ عدد الأسنان اللبنية 20 سنًا، 10 أسنان علوية و10 سفلية، وستكون مكتملة تمامًا عند بلوغ الطفل عمر العامين والنصف.

تظهر الأسنان اللبنية بالترتيب التالي:

  • القواطع المركزية السفلية: عددها 2، وتظهر ما بين 6 - 10 أشهر.
  • القواطع المركزية العلوية: عددها 2، وتظهر ما بين 8 - 12 شهرًا.
  • القواطع الجانبية العلوية: عددها 2، وتظهر ما بين 9 - 13 شهرًا.
  • القواطع الجانبية السفلية: عددها 2، وتظهر ما بين 10 - 16 شهرًا.
  • الضروس الأولى العلوية: عددها 2، وتظهر ما بين 13 - 19 شهرًا.
  • الضروس الأولى السفلية: عددها 2، وتظهر في الفترة ما بين 14 - 18 شهرًا.
  • الأنياب العلوية: عددها 2، وتظهر ما بين 16 - 22 شهرًا.
  • الأنياب السفلية: عددها 2، وتظهر ما بين 17 - 23 شهرًا.
  • الضروس الثانية السفلية: عددها 2، وتظهر في الفترة ما بين 23 - 31 شهرًا.
  • الضروس الثانية العلوية: عددها 2، وتظهر في الفترة ما بين 25 - 33 شهرًا. 

اقرأ أيضًا: تورم اللثة عند الأطفال | الأسباب والعلاج

ما فوائد الأسنان اللبنية عند الأطفال؟

تُقدم الأسنان اللبنية العديد من الفوائد الصحية للطفل، على الرغم من أنها مؤقتة، وستسقط في مرحلة ما من حياته، وتشمل ما يلي:

  1. تعزيز التغذية: تُسهل الأسنان اللبنية عملية مضغ الطعام وطحنه جيدًا، ما يعزز من صحة الطفل وتغذيته، وبالتالي تساهم في حمايته من اضطراب سوء التغذية ونقص الوزن.
  2. تطور الكلام: تساعد الأسنان اللبنية الأطفال على نطق كلماتهم بطريقة صحيحة، كما تمنع اللسان من الشرود خلال التحدث.
  3. زيادة الثقة بالنفس: تعزز الأسنان اللبنية من ثقة الطفل بنفسه، لأنه يستطيع الابتسام دون الشعور بالخجل من عدم وجود الأسنان.
  4. الحفاظ على مساحة الأسنان الدائمة: يحتفظ الفك بجذور الأسنان الدائمة تحت الأسنان اللبنية، وستظهر بوضوح في الأشعة السينية، وعند سقوط الأسنان اللبنية ستبدأ الدائمة في الظهور والبروز.

إذا فقد الطفل بعض الأسنان اللبنية في وقتٍ مبكر جدًا، ستتحرك الأسنان الموجودة خلال اللثة لِتمنع الأسنان الدائمة من الظهور، وسيسبب هذا مشكلة الازدحام.

ما أسباب تأخر تبديل الأسنان اللبنية عند الأطفال؟

تؤدي بعض العوامل إلى تأخر تبديل الأسنان اللبنية، وتتضمن ما يلي:

سوء التغذية

قد يؤدي سوء التغذية أو الاعتماد على الأطعمة الخالية من الكالسيوم وفيتامين "د" إلى تأخر تبديل الأسنان اللبنية أو عدم ظهور الدائمة.

التاريخ العائلي

إذا عانى أحد الوالدين من تأخر تبديل الأسنان اللبنية في مرحلة طفولتهم، فسيزيد هذا من فرص إصابة أطفالهم بالمشكلة نفسها أيضًا.

الولادة المبكرة أو انخفاض الوزن عند الولادة

أظهرت بعض الدراسات الطبية أن الأطفال الذين وُلدوا مبكرًا أو عانوا انخفاض الوزن بعد ولادتهم، تزيد لديهم فرص تأخر تبديل الأسنان اللبنية.

الإصابة باضطرابات النمو الجينية

تؤدي بعض الاضطرابات الجينية إلى تأخر ظهور الأسنان اللبنية أو تبديلها، مثل: متلازمة داون، والمتلازمات الجينية الأخرى.

الإصابة بقصور الغدد الصماء

تسبب بعض أمراض الغدد الصماء تأخرًا في تبديل الأسنان اللبنية، وتشمل، قصور الغدة الدرقية، وقصور الغدة النخامية، وقصور الغدة المجاورة للدرقية.

تشوهات الأسنان

قد يؤدي التسوس أو تشوهات الأسنان أو التباعد غير الصحيح بينها إلى تأخر تبديل الأسنان اللبنية، وقد يحتاج طبيب الأسنان إلى خلع بعضها حتى يسمح للأسنان الدائمة في الظهور.

 

كيفية علاج تسوس أسنان الأطفال اللبنية

يعتمد علاج تسوس الأسنان اللبنية على شدة الحالة، لذا يجب الذهاب إلى طبيب الأسنان لتحديد المشكلة، وعلاجها كالتالي:

  1. وضع مادة الفلورايد على أسنان الطفل لتقوية طبقة المينا.
  2. استخدام الحشوات أو التيجان بأنواعها المختلفة إذا كان التسوس واضحًا.
  3. علاج الجذر( تمويت العصب) أو خلع السن إذا كان التسوس شديدًا لدرجة وصوله إلى الجذر أو اللب. 

قد يوصي الطبيب باستخدام معجون الأسنان بالفلورايد وتغيير النظام الغذائي للطفل حتى يقلل من فرص الإصابة بالتسوس.

كيف تحافظين على الأسنان اللبنية عند الأطفال؟

لحسن الحظ، توجد العديد من الطرق التي تساعد على الحفاظ على صحة الأسنان اللبنية، ومنع حدوث أي مشكلة طبية بها، لذا سينصحك طبيب الأسنان بالتعليمات التالية لتحقيق هذا الهدف:

  1. امسحي لثة طفلك برفق بقطعة قماش مبللة أو شاش بعد كل رضعة، وذلك لإزالة بقايا الحليب المتراكمة.
  2. ابدئي بفطم طفلكِ عن زجاجة الحليب عندما يبلغ العام، واستخدمي الكوب بدلًا منها.
  3. احرصي على تنظيف لثة طفلكِ قبل نوم طفلك حتى لا يصاب بالالتهابات أو فطريات الفم.
  4. نظفي أسنان طفلك بفرشاة ذات شعيرات ناعمة أو سليكون ثلاث مرات يوميًا، وذلك بعد بروز أسنانه، ولا تنسي أن تجعلي هذه العادة روتينًا يوميًا.
  5. استخدمي الفرشاة لمدة دقيقتين على الأقل، واحرصي على جعل هذه الفترة ممتعة لكما من خلال الغناء أو الاستماع إلى بعض الأغاني الخاصة بتنظيف الأسنان وترديدها معًا.
  6. حركي الفرشاة على أسنان طفلكِ في حركات دائرية، واحرصي على وصول الفرشاة إلى الأسطح الداخلية للأسنان للتأكد من نظافتها.
  7. استبدلي فرشاة الأسنان عندما تبدأ الشعيرات بالتلف، وقد يستغرق هذا من 3 إلى 4 أشهر تقريبًا.
  8. استخدمي معجون الأسنان الخالي من الفلورايد حتى يبلغ الطفل عمر 7 سنوات.
  9. يمكنكِ استخدام معجون الأسنان بالفلورايد بعد ظهور الأسنان الدائمة، وذلك لتقوية طبقة المينا وحماية الأسنان من التلف، لكن تأكدي من غسل فمه بالماء جيدًا، لأن الفلورايد قد يغير من لون السن.
  10. التزمي بزيارة طبيب الأسنان مرة كل 6 أشهر مع طفلكِ، وفي حالة وجود مشكلة فسيحدد الطبيب عدد الزيارات وفقًا لشدة الحالة وعلاجها.
  11. نظفي أسنان طفلكِ بالخيط مرتين يوميًا، وذلك بمجرد بزوغ عدة أسنان متجاورة لبعضها البعض. 

 

شاهدي الفيديو التالي لتتعرفي إلى خدمة التخدير الكلي في عيادات الأسنان مع د. سارة جاد

 

 

بعد أن تعرفتم معنا إلى الفرق بين الأسنان اللبنية والدائمة، وما أسباب تأخر تبديلها عند بلوغ الطفل الست أو السبع سنوات، ننصحكم بالالتزام بالزيارات الدورية للطبيب من عمر السنة، وذلك للحفاظ على صحة فمه وأسنانه، واكتشاف أي مشكلة صحية مبكرًا، ووضع خطة علاجية مناسبة لها.


احجز الآن مع أفضل الأطباء في عيادة الأسنان بمركز أندلسية لصحة الطفل.

المقالات المتعلقة

كيف تعتني بأسنان طفلك؟

  • قراءة المزيد

أعراض ظهور الأسنان عند الأطفال

  • قراءة المزيد

اصفرار الأسنان عند الأطفال

  • قراءة المزيد

اتصل بنا