اسباب مرض الصرع عند الأطفال وكيفية علاج الصرع نهائيا

اسباب مرض الصرع عند الأطفال وكيفية علاج الصرع نهائيا

اسباب مرض الصرع

اسباب مرض الصرع: مرض الصرع هو عبارة عن اضطراب عصبي مزمن، وخلل في النشاط الدماغي للطفل، ويظهر ذلك خلال نوبات وسلوكيات غير معتاد عليها، بالإضافة إلى أن الطفل يفقد وعيه وإدراكه خلال فترة نوبة الصرع.

وقد ذكرت منظمة الصحة العالمية أن نحو 50 مليون شخص حول العالم مصابون بالصرع، أي أنه من أشهر الأمراض العصبية انتشاراً حول العالم.

وأضافت منظمة الصحة العالمية أن هناك حوالي 70% من الحالات المصابة تستجيب للعلاج، وهذا بصيص أمل لكل أهالي الأطفال المصابين يمكن علاج الصرع نهائيا لهم.

أعراض نوبة الصرع عند الأطفال:
  • فقدان الوعي.
  • ثبات حركة العين والتحديق.
  • حركة اهتزازية للجسم كله، وخاصة الذراعين والساقين.
  • الشعور بمشاعر مضطربة مثل القلق والتوتر.

اسباب مرض الصرع ؟

 

60% من حالات الصرع لا يمكن تحديد سبابها بشكل صريح، ولكن هناك بعض الأسباب الأولية التي أجمع عليها الأطباء وهي:

–  أسباب وراثية:

ترجع الإصابة بالصرع لحد كبير إلى أسباب وراثية، مثل تشوهات الدماغ.

–   الإصابات الولادية:

قد ينتج عن نقص الأوكسجين أثناء الولادة خلل أو التهابات بالدماغ، مما يتسبب في الإصابة بالصرع أو بأي مرض عصبي.

–   إصابات الحوادث:

إذا تعرضت لحادثة ما أدت إلى ضرب قوية بالرأس، أو حدوث ارتجاج أو رضوخ يمكن أن تؤدي هذه الحوادث إلى الإصابة بمرض الصرع.

–   أورام المخ:

الإصابة بإحدى أورام المخ قد يضغط على الخلايا العصبية مما يسبب نوبات الصرع، وقد تكون بسبب الإصابة بالسكتة الدماغية أو الشلل الدماغي.

–  بعض الأمراض المعدية:

أكدت منظمة الصحة العالمية أن هناك بعض الأمراض المعدية التي تسبب الصرع مثل الالتهاب السحائي، والتهابات الدماغ الفيروسية.

علاج الصرع نهائيا

هل يمكن الشفاء من مرض الصرع؟

يؤثر الصرع على الأطفال في مختلف الأعمار وبطرق مختلفة، وفي بعض الحالات قد يكون مشكلة مؤقتة يتم السيطرة عليها بسهولة مع الأدوية والمتابعة على مدار عدة سنوات، ولكن قد يكون بالنسبة للبعض مرضاً مزمناً ستمر معه مدى الحياة، ويتم محاولة علاج الصرع نهائيا بأكثر من طريقة منها:

– الأدوية:

بعد الكشف والمتابعة مع الطبيب المتخصص يتم وضع بروتوكول علاج بالأدوية على حسب الحالة، وقد أصبح متوفر العديد من الأدوية للسيطرة على النوبات، ويجري اختبار أدوية جديدة للأطفال والبالغين بعضاً منها أقل في الآثار الجانبية وأسهل في الاستخدام.

–   نظام الكيتون الغذائي:

اتباع نظام غذائي يتسم بكثرة تناول الدهون ونسبة كربوهيدرات قليلة، قد يمكن بعض الأطفال الذين يعانون من الصرع من الحد من نوباتهم من خلال اتباع هذا النظام بعض المتابعة مع الطبيب.

 –   جراحة المخ:

هناك بعض الحالات التي تلزم العلاج بالتدخل الجراحي خاصة حالات معينة من الصرع المستعصي، حيث يقوم الأطباء بإزالة المنطقة التي تسبب النوبات من المخ.

متى على الطفل زيارة الطبيب؟
  • تكرار النوبة أكثر من مرة.
  • تستمر مدة النوبة لأكثر من خمس دقائق.
  • استمرار فقدان الوعي بعد انتهاء النوبة.
  • ارتفاع درجة الحرارة الجسم.
  • إذا قام الطفل بإيذاء نفسه خلال النوبة.

كيف يتم تشخيص مرض الصرع؟

 

معرفة نوع النوبات يساعد الطبيب في تحديد الإجراء التي يجب اتباعها لتشخيص الحالة بدقة، حيث تختلف أشكال وأعراض نوبات صرع فقد تكون خفيفة أو شديدة، ويتم تصنفها وفقًا لمظهر الطفل وسلوكه أثناء النوبة، ونمط النشاط الكهربائي في الدماغ.

 

الفحوصات الطبية لتشخيص نوبات الصرع وأسبابها:

 

  • تخطيط الدماغ الكهربائي: هو فحص غير مؤلم لقياس النشاط الكهربائي في الدماغ، حيث يوضع أماكن النشاط غير الطبيعي وتوضيح أين ولماذا تحدث النوبات؟، ويستغرق إجراءه حوالي ساعة واحدة
  • الأشعة: يحتاج بعض الأطفال إلى إجراء المزيد من الفحوصات مثل بعض التصوير المقطعي (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، حيث يعطي صورًا للدماغ.
  • فحوصات أخرى: في بعض الحالات يجب إجراء تحاليل دم للصبغيات والأمراض الوراثية الاستقلابية، أو فحص لسائل النخاع الشوكي داخل مستشفى الاطفال.

كيفية التصرف السليم عند حدوث نوبة الصرع؟
  • رفع رأس الطفل ووضع وسادة أسفلها.
  • يجب على الأب والأم المحافظة على هدوئهم للسيطرة على الموقف.
  • إبعاد أي أدوات قد يستخدمها الطفل لإيذاء نفسه.
  • عدم وضع أي شئ في فم الطفل أثناء النوبة.

 

الوقاية من الامراض – فوائد الدهون – علاج الامساك عند الاطفال

تحميل نسخة الهاتف المحمول
واتس اب
ماسنجر