whatsapp
message
أسباب حساسية الجلد عند الأطفال

ما أسباب حساسية الجلد عند الأطفال؟ وما علاجها؟

ما أسباب حساسية الجلد عند الأطفال؟ وما علاجها؟

 

في الآونة الأخيرة، زادت حالات حساسية الجلد عند الأطفال لدى الأطفال الأصغر سنًا أكثر من البالغين. فإذا لاحظتِ أن طفلِك يخدش جلده كثيرًا أو إذا كان به طفح جلدي لا يختفي من تلقاء نفسه، يمكن أن يكون ذلك حساسية الجلد، ذلك ما سوف يتم تناوله في هذا المقال.

 

 

حساسية الجلد عند الأطفال

 

تُعد الحساسية التي تُصيب الجلد عند الأطفال أكثر أنواع الحساسية بل والحالات الطبية شيوعًا ثم يليها حساسية الأطفال تجاه الأطعمة. لكن تعد حساسية الجهاز التنفسي هو أكثر شيوعًا عند المراهقين والأطفال الأكبر سنًا، الذي يعد ثالث أكثر أنواع الحساسية شيوعًا.

 

غالبًا ما تحدث حساسية الجلد عند الأطفال في شكل طفح جلدي من وقت لآخر، خاصة في الطقس الجاف، لكن أحيانًا هذا الطفح الجلدي لا يزول. ولكن حدوثها في سن مبكرة يمكن أن يؤثر على صحة الطفل الجسدية والعاطفية.

 

لذا يجعلِك تريدين معرفة ما هي الأنواع المختلفة من الحساسية التي تُصيب الجلد عند الأطفال وما الأسباب التي تؤدي إلى ذلك.

 

 

ما هي أنواع حساسية الجلد عند الأطفال؟

 

يوجد العديد من أنواع الحساسية الجلدية عند الأطفال خاصة لدى الأطفال الأصغر سنًا، وقد تتضمن هذه الأنواع ما يلي: 

 

  1. حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل.

 

يجب عليكِ أن تراقبي طفِلك عند الأكل. حيث أن المشكلة الكبرى هي أن معظم الأمهات ليس لديهن أدنى فكرة عما إذا كان أطفالهم يعانون من الحساسية تجاه الأكل حتى يجربوا هذا النوع من الأكل لأول مرة ويبدي الطفل رد فعل. في هذا الوقت تنتبه الأم لعلامات الحساسية تجاه الطعام.

 

فعندما يعاني الطفل من حساسية تجاه الطعام الذي يأكله، فإن جهاز المناعة يبالغ في رد الفعل، وينتج أجسامًا مضادة للطعام كما لو كان فيروسًا أو جسم غريب، مما ينتج عنه أعراض الحساسية.

 

هذا يدفعكِ أن تريدي معرفة ما هي الأطعمة التي تسبب الحساسية عند الطفل!

 

الأطعمة التي تسبب الحساسية في الجلد عند الأطفال مثل:

  • حليب البقر.
  • الفول السوداني والمكسرات (الجوز واللوز والكاجو والفستق).
  • البيض.
  • الأسماك والمحار (الجمبري).
  • القمح.
  • الصويا.

 

اقرأي أكثر عن تحليل حساسية اللبن عند الرضع.

 

كما يمكن أن تؤثر حساسية الطعام على تنفس طِفلك والجهاز المعوي والقلب والجلد. سيصاب الطفل المصاب بحساسية الطعام بواحد أو أكثر من الأعراض التالي ذكرها خلال بضع دقائق إلى ساعة بعد تناول هذا الطعام:

 

  • احتقان وسيلان الأنف.
  • سعال.
  • إسهال.
  • الدوخة والدوار.
  • حكة حول الفم أو الأذنين.
  • غثيان.
  • نتوءات حمراء بالجلد مثيرة للحكة.
  • طفح جلدي أحمر اللون (إكزيما).
  • ضيق في التنفس.
  • العطس.
  • آلام في المعدة.
  • طعم غريب في الفم.
  • تورم في الشفتين واللسان أو الوجه.
  • التقيؤ.
  • أزيز.

 

 

  1. حساسية الجلد عند الأطفال من الحفاضات.

 

يٌعد طفح الحفاضات أو الالتهاب الناتج عن الحفاضات أكثر أنواع حساسية الجلد عند الأطفال شيوعًا. حيث يحدث طفح الحفاض عندما تتسبب الرطوبة في منطقة حفاض طفلِك في حدوث تهيج أو نمو الفطريات أو البكتيريا التي تعيش عادةً بكميات صغيرة على الجلد. لذا يُفضل الوقاية من هذا النوع من الطفح أو علاجه، فيجب الحفاظ على هذه المنطقة نظيفة وجافة عن طريق تغيير الحفاضات بشكل متكرر.

 

عند تغيير حفاضات طفلِك، اتركي طفلك لفترة قصيرة قبل وضع الأخرى، كما يمكن وضع مرهم أو كريم يحتوي على أكسيد الزنك أو الفازلين لحماية جلد طفلِك من حساسية الحفاض

 

  1. حساسية الجلد عند الأطفال من الحرارة.

 

يكون خطر إصابة الطفل بطفح جلدي من الحرارة، عندما يكون الجو حارًا في الخارج.  خاصة عندما تساهم بعض العوامل في ذلك مثل:

  • الجو الحار والرطب أو البيئة الحارة.
  • ارتداء ملابس الطفل أو ارتداء أقمشة ثقيلة للغاية بالنسبة للطقس.
  • النشاط البدني أو التمرين المكثف أو العمل الشاق أو النشاط.
  • الملابس التي لا تسمح للعرق بالتبخر من الجلد.
  • النوم تحت الكثير من البطانيات.
  • استخدام الكريمات أو المراهم الثقيلة التي يمكن أن تسد قنوات العرق.
  • قنوات العرق غير الناضجة مثل حديثي الولادة.
  • بعض الأدوية خاصة التي تزيد من وظيفة الغدة الدرقية.

 

أحيانًا يمكن أن يتسبب التعرق المفرط في انسداد مسام الطفل، وهي قنوات غدد عرقية، ويمكن أن ينحصر العرق تحت الجلد. كما يمكن أن يؤدي هذا إلى تهيج واحمرار وطفح جلدي مثير للحكة في بعض الأحيان، وهو ما يُعرف بالطفح الحراري.

 

قد يبدو الطفح الجلدي الناتج عن الحرارة مثل نتوءات صغيرة محاطة بالجلد الأحمر، كما يمكن أن تسبب بعض أشكال الطفح الحراري حكة أو تسبب إحساسًا وخزًا، ولكنها عادةً لا تكون مؤلمة.

 

عند الرضع، عادةً ما يظهر الطفح الجلدي على الرقبة والإبطين وثنيات الكوع. وعند الأطفال الأكبر سنًا، يمكن أن تحدث أيضًا على الصدر والظهر. لا يشمل الطفح الجلدي عادة العينين أو الأنف أو الفم أو راحة اليد أو أخمص القدمين.

 

  1. حساسية الجلد عند الأطفال من الشمس.

 

الحساسية للضوء هي تفاعلات جلدية عكسية تجاه الشمس. تظهر حساسية في الجلد عند الأطفال من الشمس كرد فعل من خلال التورم أو الحكة الشديدة بعد التعرض المحدود لأشعة الشمس أو طفح جلدي أو ندوب في المنطقة التي تتعرض للشمس مثل الوجه أو الرقبة.

 

حساسية الشمس هو أكثر أنواع الحساسية للضوء شيوعًا، الذي يحدث بعد 1-2 يوم من التعرض لأشعة الشمس الشديدة. قد تتراوح أعراضه من النقاط الحمراء الصغيرة إلى النقاط المملوءة بالسوائل (الحويصلات)، أو البقع الجافة التي تشبه الأكزيما.

 

 تتضمن المناطق المصابة بشكل شائع الوجه والعنق والذراعين واليدين. في الأطفال، يبدأ ظهور الحساسية على شكل بقع جافة على الوجه مع نقاط حمراء صغيرة مع حكة شديدة. تختفي الآفات تلقائيًا في غضون أسبوع إلى أسبوعين إذا لم يحدث مزيد من التعرض للشمس.

 

الشرى الشمسي هو نوع آخر من الحساسية للضوء يتميز بالحكة والاحمرار عادة بعد حوالي 30 دقيقة أو أقل من التعرض للشمس. بعد بضع ساعات، يعود الجلد إلى طبيعته. السبب غير واضح، لكن مضادات الهيستامين والكورتيكوستيرويدات وعدم التعرض للشمس هي وسائل لتخفيف حساسية الجلد. بالإضافة إلى وضع واقي من الشمس على جلد الطفل لحمايته من الأشعة فوق البنفسحية.

 

  1. حساسية الجلد عند الأطفال من الدواء

 

الطفح الدوائي أو الحساسية الجلدية عند الأطفال الناتجة عن الدواء هو رد فعل الجسم لدواء معين يتم تناوله. يعتمد هذا النوع من الحساسية على نوع الدواء، إذ يمكن أن يتراوح الطفح الجلدي من خفيفة إلى شديدة.

 

كما ينقسم هذا النوع من حساسية الجلد الناتج عن الأدوية كالتالي:

  • الطفح الجلدي الناتج عن رد فعل تحسسي مباشر تجاه الدواء.
  • الطفح الجلد الناتج عن الآثار الجانبية غير المرغوب فيها لدواء معين.
  • الطفح الجلدي الناتج عن فرط حساسية الطفل تجاه أشعة الشمس، الذي يسببه تناول الدواء.

 

أحيانًا قد يكون الطفح الدوائي شديدًا ويتطلب دخول المستشفى.

 

أعراض حساسية الجلد عند الأطفال

 

يمكن أن يحدث رد فعل تحسسي في أي مكان في الجسم. وهذا يتضمن الجلد والعينين وبطانة المعدة والأنف والجيوب الأنفية والحلق والرئتين. هذه هي المناطق التي توجد فيها خلايا الجهاز المناعي لمحاربة الجراثيم التي يتم استنشاقها أو ابتلاعها أو ملامستها للجلد. يمكن أن تسبب ردود الفعل التحسسية ما يلي:

 

  • انسداد الأنف أو العطس.
  • الحكة.
  • سيلان الأنف.
  • حكة في الأذنين أو سقف الفم.
  • عيون حمراء دامعة.
  • جلد أحمر جاف.
  • خلايا النحل أو حكة الكدمات.
  • طفح جلدي وحكة.
  • أعراض الربو مثل: ضيق التنفس والسعال والصفير.

 

علاج حساسية الجلد عند الأطفال

 

يمكنكِ تخفيف الحساسية لدى طفلِك عن طريق اتباع بعض النصائح مثل:

 

  • ترطيب الجلد: استخدام المنظفات والصابون الخالية من العطور والصبغة، إذ من الممكن أن يجفف بعض أنواع الصابون الجلد.

 

  • قص الأظافر: لا يستطيع معظم الأطفال مقاومة الرغبة في حك الجلد. لذلك فإن قص الأظافر لن يؤدي إلى التخلص من الحكة، لكنه سيزيد احتمالية إصابة الجلد بالمرض.

 

  • الاستحمام: اجعلي طفلِك يستخدم الماء الفاتر وليس الساخن، وجعل الحمام لمدة قصيرة من 3 إلى 5 دقائق. كما يمكن تجفيف الجلد واستخدام المرهم والكريم.

 

  • استخدام القماش القطن: اجعلي طفلِك يلبس أقمشة قطنية ناعمة، لأن الملابس الخشنة قد تسبب حكة.

 

  • واقي الشمس: ضعي لطفلِك واقي الشمس على بشرته، لحمايته من أشعة الشمس.

 

  • الكريم: قد يصف الطبيب كريم ستيرويد موضعي لوضعه على بشرة الطفل.

 

 

وأخيرا، بعد ما تعرفتِ على أسباب حساسية الجلدية عند الأطفال وأنواعها، التي تحث بعد تناول الطعام أو التعرض للشمس أو الحرارة أو الأدوية. إذا لاحظتِ أعراض حساسية الجلد لدى طفلِك، خاصة إذا وجدتِ صديد أو جلد أحمر جدًا أو مؤلم أو مرتفع أو ساخن أو قشري، عليكِ الذهاب إلى الطبيب على الفور.

 

نرجو أن نكون قدمنا كل ما تريدين معرفته عن حساسية جلد طفلِك. إذ توفر مستشفيات أندلسية كل ما يحتاجه طفلِك في مكان واحد.

 

اعرفي خدمات مركز أندلسية لصحة الطفل من خلال مشاهدة هذا الفيديو

 

المقالات المتعلقة

أعراض حساسية القمح

  • قراءة المزيد
الحساسية عند الاطفال

الحساسية عند الاطفال

  • قراءة المزيد

أسباب حساسية الصدر عند الأطفال

  • قراءة المزيد
تحليل حساسية اللبن عند الرضع

تحليل حساسية اللبن عند الرضع

  • قراءة المزيد

حساسية الجلد عند الاطفال

  • قراءة المزيد

اتصل بنا