whatsapp
message
علاج فرط الحركة

 

علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد

 

علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد يعتمد بشكل أساسي على الحالة النفسية للطفل في المنزل والمدرسة، فلابد أن يتبع الوالدان أساليب خاصة في التعامل مع الطفل من أجل مساعدته في توازن التصرفات ومنع حدوث المضاعفات.

ما هو مرض التوحد ؟

  • التوحد هو اضطراب في عملية النمو، ينتج عنها اصدار تصرفات غير طبيعية، مع التعامل غير السوي مع الآخرين.
  • عدد كبير من الأطفال الذين يعانون من الإصابة بالتوحد، يسير التطور لديهم بشكل طبيعي حتى يصلون لمرحلة التوقف عن اكتساب المهارات، أو فقدان المهارات التي تم اكتسابها من قبل.

الأطفال الذكور هم أكثر تعرضًا للتوحد من الإناث بثلاثة أو أربعة أضعاف، والإناث المُصابة تظهر عليهن الأعراض بدرجة أقل من الذكور.

 

خصائص طفل التوحد وفرط الحركة

توجد عدة خصائص تظهر على الطفل، حيث يتم من خلالها معرفة درجة وشدة الحالة، منها التالي:

  • صعوبة في التفاعل الجيد مع الآخرين.
  • صعوبة في التحدث والحوار مع الآخرين.
  • عدم القدرة على إظهار العواطف تجاه الآخرين وعدم التمييز بين المواقف.
  • عدم القدرة على مشاركة الاهتمام في المناسبات.
  • صعوبة في تكوين صداقات بين الآخرين.
  • المشي على أطراف الأصابع الخاصة بالقدم، مع خفقان اليد.
  • التعامل بطريقة غير طبيعية مع الألعاب.
  • استخدام النمط الفردي في التحدث أو استعمال النغمات في التعبير عن ما يريد توصيله.
  • إظهار الاهتمام بأشياء غير مناسبة لعمره.
  • الاحساس باللامبالاة عند تعرضه لمرض أو ألم، ارتفاع في درجة حرارته، قدرته العالية على شم الأشياء ولمسها بدرجة مُفرطة.
  • يلفت انتباهه الأنوار ويغمر بالأصوات المرتفعة.

 

 

طرق تشخيص مرض التوحد

اكتشاف اصابة الطفل بالتوحد في وقت مُبكر من العمر، يحميه من التعرض للمضاعفات الخطيرة.

 التوحد من الأمراض التي لا يتم اكتشافها عن طريق الفحص الطبي، بل من خلال طريقة تحدث الطفل مع الآخرين، والتحدث معه والاستفسار عن بعض التصرفات التي تصدر من الطفل من قِبل المُتخصصين.

 الأعراض التي من خلالها يتم التنبؤ بأن الطفل مُصاب بالتوحد والبدء في البحث عن علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد هي كالتالي:

  • إتمام الطفل عامه الأول وما زال يفقد القدرة على الانتباه لاسمه.
  • فقدان القدرة على إصدار الإشارة بيده ليُظهر اهتمامه بالشيء، بعد إتمام العام بشهرين.
  • الانزعاج من بعض الأشياء الطفيفة التي لم تستدعى الانزعاج.
  • اهتزاز جسمهم بشكل مُبالغ فيه، كتعبير عن الغضب.

 

 

 

أعراض مرض التوحد عند الأطفال

قد يظهر على الطفل بعد الولادة بعض من الأعراض التي تؤول إلى إصابته بالتوحد، منها التالي:

  • نوم الطفل عدد ساعات متواصلة تفوق العدد الطبيعي.
  • عدم البكاء كرد فعل للجوع.
  • ملاحظة عدم قدرته على التواصل البصري أو الابتسامة بعد إتمام الشهر الثالث من الولادة.
  • عدم إصدار أصوات الضحك بعد ال٦ أشهر، وبعد الشهر الثامن لا يستطيع مُتابعة الأشياء أو الأشخاص بعينه عندما تبتعد عنه.
  • فقدان القدرة على التقيؤ.

ما هي العلاقة بين فرط الحركة وطفل التوحد؟

  • يُعد فرط الحركة أحد الأعراض الأكثر انتشارًا بين الأطفال المُصابين بالتوحد، ولكن ليس بالأساس أن يجتمعا معًا فمن المُمكن أن يصاب الطفل بالتوحد ولا يعاني من فرط الحركة، وقد يتعرض الطفل لفرط النشاط الحركي دون إصابته بالتوحد.
  • يُمكن تعريف فرط الحركة على أنها هي الحالة التي يكون فيها الطفل لديه قدرة فائقة على الحركة لا تتوافق مع عمرة وتطوره العقلي، بجانب عدم انتباهه الجيد لمن حوله.
  • ينتج فرط النشاط عن نقص شديد في إفراز هرمون الدوبامين من الدماغ نتيجة لاضطراب في الجينات الوراثية.
  • تبدأ الأعراض في الظهور أغلب الحالات منذ عمر العامين، ويوجد أدوية تُساعد في علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد.
  • تختلف درجة فرط النشاط من حالة إلى أخرى.

أوجه التشابه بين مرض التوحد وفرط الحركة

  • كلاهما اضطراب يحدث في النمو الدماغي، مؤثرًا على الجهاز العصبي المركزي.
  • يؤثران على حركة الطفل، والتعبير اللغوي له، والذاكرة، وقدرته على التركيز في شيء ما، والمهارات التي تظهر في تعاملاته مع الآخرين في المجتمع.
  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات الصحيحة، والتحكم في الانفعالات.
  • عدم القدرة على التركيز في إنجاز مهمة واحدة فقط، تظهر عليهم دائما تشتت الانتباه وصعوبة إنهاء المهام.
  • صعوبة في الجلوس لفترات طويلة.
  • يفقد الطفل المرونة عند القيام بأعماله الروتينية اليومية، فيميل إلى اتباع نفس الطريقة في ممارسة حياته اليومية، وتناوله نفس الأشياء لا يميل للتغير.

علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد

يشمل العلاج الخاص بالأطفال المُصابين بفرط الحركة والتوحد طريقين، هما كالتالي:

العلاج السلوكي

  • استعمال طرق تُشجع الطفل في مرحلة التعليم على السلوك الإيجابي.
  • استعمال بطاقة لتسجيل الأعمال التي قاموا بها ومنحهم مكافأة تشجيعًا لهم، حيث تشمل هذه البطاقة المهام المطلوبة منه، وتعامله مع أقرانه وسلوكه مع الجميع، بالإضافة إلى الالتزام بالهدوء وعدم إصدار الضوضاء.
  • تحديد مهمة يقوم بها الطفل مع التأكد من قدرته على استيعابه المطلوب منه، مثل تكليفه بإنهاء الواجبات المدرسية في ساعة معينة.
  • تجنب توبيخهم والثناء عليهم وتشجيعهم.
  • طلب منه القيام بالمهام المنزلية مع تحديد زمن معين للانتهاء.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية ومشاركته في هذا العمل، من أجل تنشيط الجسم والعقل وتحفيز الاستجابة السريعة، مع النوم بشكل مُريح، والاسترخاء، والتخلص من نوبات الاكتئاب.
  • تنظيم أوقات النوم لديهم وبشكل خاص النوم مُبكرًا في الليل والاستيقاظ في الصباح الباكر، وأخذ القيلولة بعد الظهر.

العلاج الدوائي

الميثيلفينيديت

  • أكثر الأدوية استخدامًا، حيث تُستخدم في تنشيط الجهاز العصبي المركزي، ويُنشط الانتباه ويزيد من درجة ذكاء الطفل.
  • يحد من النشاط الزائد لدى الأولاد.
  • حماية الطفل من التعرض إلى النوبات التي لا يشعر بها الشخص ويقوم بها لا إراديًا.
  • توجد في صورة أقراص للبلع، أو أقراص للمص، ودواء للشرب، أو حقن.
  • حيث يقوم الطبيب بتحديد الجرعة حسب عمر وحالة كل شخص حيث، يتم تناول من ٢٠ إلى ٣٠ مللي جرام من الأقراص في اليوم للبالغين.
  • تبدأ الفعالية بعد مرور من ساعة إلى ساعتين منذ تناوله.
  • تشمل الميثيلفينيديت الأدوية التالية، كويلفانت، وكونسيرتا، وريتالين، وميتادات.

 

الأمفيتامين
  • تُعد الأمفيتامين منشطات قوية للمخ والجهاز العصبي.
  • يُحفز من افراز هرمون الادرينالين.
  • يحد من اضطراب نقص الانتباه والنشاط الزائد، ويساعد الأطفال على التركيز والتعلم في وقت قصير.
  • يقلل من تعرض الطفل لنوبات النوم التي تحدث بشكل مفاجئ، وذلك بواسطة تحفيز إفراز هرمون النورابنفرين.
  • قد ينتج عن تناول هذه العقاقير بعض من الآثار الجانبية مثل ارتفاع في درجة الحرارة، عدم الشعور بالتعب، وكثرة الكلام، وزيادة في ضربات القلب.
  • تختلف الجرعة طبقًا لكل عقار، وحالة وعمر الطفل.
  • الأمفيتامين تشمل الأدوية التالية، فيفانس، وأديرال، وديانافيل، وديكسيدرين، ديسوكسين، والريتالين، وستراتيرا.
جوانفاسين
  • تُستخدم من أجل تقليل فرط الحركة عند اطفال التوحد.
  • تُحدد الجرعة من قبل الطبيب، ويُحذر تناوله دون استشارة الطبيب لتجنب حدوث مضاعفات وآثار جانبية شديدة منها، اضطراب في ضغط الدم، والشعور بالقيء والغثيان، و الم البطن عند الاطفال ، اضطراب في خفقات القلب.
  • عقار جوانفاسين هو علاج فرط الحركة عند اطفال التوحد ويشمل كل من تينكس، وإنتونيف.
أتوموكسيتين
  • يُستعمل في ضبط الانتباه لدى الأطفال، وزيادة قدرة التركيز، والحد من الانفعال بشكل مُستمر.
  • توجد في صورة كبسولات يتم تحديد جرعتها بواسطة الطبيب المُختص.
  • أتوموكسيتين وتكون عبارة عن ستراتيرا.

وبهذا قد تطرقنا في الحديث عن علاج فرط الحركة عند أطفال التوحد والأعراض والمضاعفات التي يتعرضون إليها، والجدير بالذكر أن مرضى التوحد يحتاجون رعاية خاصة وتعامل بحذر من قِبل الآخرين

 

تعديل سلوك طفل التوحد

مرض فرط الحركة وتشتت الانتباه

علامات التوحد عند الأطفال

   

 

 

related posts

no found

Contact Us