whatsapp
message

جلسات تخاطب للاطفال

جلسات تخاطب للاطفال

يُعد النطق وعلاج التخاطب من أهم الموضوعات التي تشغل الأمهات، فهل تشعرين بالقلق بسبب عدم تكلم طفلك ؟ هل يتلعثم عند نطق بعض الكلمات؟

إزداد معدل الأطفال الذين يعانون من تأخر الكلام ومشكلات التخاطب في السنوات الأخيرة، الأمر الذي يسبب القلق لعديد من الأمهات، لذا ينصح أخصائيوا اللغة والتخاطب كل أم بالإستشارة إذا لاحظت على الطفل أي علامات لذلك حتى في سن مبكر، وسواء كان تأخر الكلام نتيجة اضطراب عقلي أو معرفي أو نتيجة مشكلة عضوية، كتشوه الفك وغيره، سيحدد المتخصص طريقة العلاج وفقًا للحالة.

 

 

جلسات التخاطب عند الاطفال

أهمية جلسات التخاطب للأطفال:

جلسات التخاطب هي العلاج الأمثل لمشكلة الكلام عند الأطفال، وعادة ما تستمر الجلسة الواحدة لستون دقيقة، ويتم إجرائها من مرتين لثلاث مرات في الأسبوع ، وقد أثبتت الدراسات إن جلسات التخاطب فعالة جداً مع من لديهم تأخر لغوي شديد ويجب إن يتم علاج الأطفال داخل مراكز متخصصة في جلسات التخاطب، كما أن هذه الجلسات تعمل على تغيير السلوكيات الخاطئة ورفع الإدراك المعرفي واللغوي للطفل .

 

ماهي الأسباب التي تؤدي إلى تاخر الكلام عند الأطفال:

 هناك بعض الأسباب التي تتسبب في تاخر الكلام عند الاطفال وهذه الأسباب تدفع الأبوين لجلسات التخاطب، ومن أهم هذه الأسباب:

 الضعف السمعي من أهم الأسباب التي ينتج عنها التأخر في النطق وفي هذه الحالة لابد من علاج ضعف السمع أولا  ومن ثم جلسات التخاطب في المراكز المختصة.

 الإصابة الدماغية وتشمل الشلل الدماغي والإعاقة الذهنية ومتلازمة تشتت الانتباه أي فرط الحركة مع قلة الانتباه.

 متلازمة داون وهذه السبب من أشهر أسباب تأخر الكلام.

 القصور البيئي، وهذا السبب يكون متعلق بكل ما يحيط بالطفل.

التوحد.

جلسات تخاطب للاطفال

السن المناسبة لجلسات التخاطب

 لا توجد سن محددة لبدء جلسات التخاطب، فبمجرد شعورك أو قلقك من أن طفلك لا يتطور بشكل طبيعي في النطق، فيجب عرضه على أخصائي اللغة والتخاطب، الذي سيحدد ما إذا كان يحتاج لجلسات، أم أنها مشكلة بسيطة ستُحل من تلقاء نفسها.

 بصفة عامة، يمكن أن تبدأ جلسات التخاطب في سن ما بين عامين وأربعة أعوام، أو في المتوسط في عمر ثلاث سنوات حيث أنه في هذه المرحلة يتضح ما إذا كان طفلك يعاني من صعوبات في التحدث أم لا.

علامات تاخر الكلام عند الاطفال

 عدد المفردات و الكلمات المحدود.

 عدم القدرة على ربط الكلمات ببعضها وتكوين الجمل.

 مستوى ضعيف من التفاعل مع الآخرين.

 عدم الرد على الأسئلة الموجهة للطفل.

صعوبة في نطق بعض الحروف.

استخدام الكلمات بشكل خاطئ.

 عدم فهم التعليمات الموجهة للطفل، مثل: "انظر هناك"، أو "أحضر اللعبة" وهكذا.

تعديل سلوكيات الطفل

جلسات تخاطب للاطفال

تتساءلين هل يحتاج طفلي لأخصائي تخاطب أم أنه طبيعي؟

 اليوم نقدم لكِ علامات تنبهك إلى ضرورة ذهاب طفلك إلى أخصائي تخاطب.

  • من عمر 3 أشهر حتى عام:
  • في الشهر الثالث تجدين الطفللا يبتسم أو يتواصل بصريًّا مع من حوله.

     في الشهر الرابع إلى السابع  تجدين أن طفلك لم يبدأ بعد في المناغاة أو إصدار الأصوات المختلفة التي يصدرها الأطفال في مثل سنه.

     ومن الشهر السابع وحتى العام لن يبدو عليه أنه يفهم ما يقوله له الآخرون

  • من سنة لسنة ونصف:
  • من سن سنة حتى سنة ونصف ستجدين أن عدد كلمات طفلك محدود جدًّا أو لم يبدأ في الكلام بعد، على الرغم من أنه في هذه السن يجب أن يبدأ في نطق بعض الكلمات .

    ومن سنة ونصف حتى سنتين يبدأ في جمع أكثر من كلمة. فإذا وجدتِ عدد كلمات الطفل محدودًا للغاية في هذا العمر فربما عليك التوجه لأخصائي تخاطب.

  • من سنة ونصف لسنتين
  • من المعتاد في هذا العمر أن يكون الوالدان والأشخاص المقربين للطفل هم من يفهمون كلماته، بينما يجد بعض الغرباء صعوبة في الفهم. فإذا كنتِ أنت نفسك تجدين مشكلة في فهم ما يقوله عليك اللجوء لأخصائي تخاطب على الفور.

  • عمر سنتين:
  • لا يتمكن الصغير من تكوين جملة من كلمتين أو أكثر، على الرغم أنه من المفترض أن يبدأ الصغير من سنة ونصف في الجمع بين كلمتين لتكوين جملة، فإذا وصل لسنتين دون تكوين جملة فهي علامة خطر، حيث ينبغي أن تكون حصيلته اللغوية في هذا العمر نحو 50 كلمة. 25 كلمة يقولها الطفل في عمر السنتين

  • من سنتين ونصف لأربع سنوات:
  • من علامات وجود مشكلة في النطق في هذا العمر، وجود صعوبة لدى طفلك في نطق بعض الحروف. من المعروف أن هناك أصواتًا أصعب من غيرها على الطفل فبعض الأطفال يجدون صعوبة في نطق حرف الـ"ج" ويستخدمون الـ"ك" بدلًا منها مثلًا، لكن الحروف السهلة مثل الـ"م"والـ"ب" على سبيل المثال يفترض ألا يجد صعوبة في نطقها بعد سن سنتين. وكذلك فيجب أن يتقن جميع الحروف دون إستثناء من 3 إلى 4 سنوات.

     

    علاج تأخر الكلام عند الأطفال 6 سنوات

    اقرأي لطفلك: القراءة بصوت واضح لطفلك يساعده على تنمية مهاراته اللغوية. وكلما زادت تعبيراتك أثناء القراءة، كلما حاول الطفل تقليدك.

    الغناء: يُعد الغناء من الطرق الممتعة لتعليم طفلك الكلام والتخاطب،خصوصا مع غناء أناشيد الأطفال التي تضم مجموعة من كلمات ذات المقطع الواحد.

    تكرار الكلمات: يساهم تكرار الكلمات على مسمع الطفل في تطوير كلامه. تأكدي من النظر إلى طفلك عند تكرار الكلمات، حيث يقوم الأطفال بالتعلم من خلال تقليد حركة الفم والشفاه عند الكلام.

    الألعاب: اسألي طفلك عن الأشياء مع الإشارة إليها مثل "كرة" أو "طاولة"، فإن ذلك يساعده على ربط الأشياء بأسمائها

     

    اعرف المزيد

    جلسات تخاطب بالمنزل

    عيادة التخاطب

    تعديل سلوك الطفل

    اخصائي نطق وتخاطب في جده

    تاخر الكلام عند الاطفال في عمر سنتين ونصف وعلاجه

    علامات فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الأطفال

     

     

     

     

    related posts

    no found

    Contact Us