whatsapp
message

تعديل سلوك الأطفال

يعتبر تعديل سلوك الأطفال من أكثر مهام الآباء والأمهات صعوبة لما يتضمنه من مجهود نفسى وذهنى من كلا الأبوين، لذا سوف نتناول في هذا المقال الأسباب الأساسية التي من الممكن أن تؤدي إلى ظهور سلوك غير محبب لدى الأطفال وكيف يمكن تعديل سلوك الأطفال في عدة خطوات بسيطة من أجل تربية الأطفال تربية سليمة.

 

الأسباب أو العوامل التي تؤدي إلى ظهور سلوك سئ لدى الطفل:

لاحظ المتخصصين بالتربية والتقويم النفسى لدى الأطفال أن أي سلوك غير محبب يقوم به الطفل يرجع غالبًا يرجع إلى واحد من هذه الأسباب التالية، ويعد معرفة السبب خطوة هامة جدًا إذ تساعد على تقويم سلوك الأطفال ومن أكثر الأسباب المعروفة:

● رد فعل تجاه موقف معين: في بعض الأحيان يسبب تعرض الطفل لموقف معين الضيق أو الغضب مثل التعرض للتنمر في المدرسة أو الحضانة وقد ينعكس ذلك على تصرفات الطفل بالمنزل مثلما يتمثل في التصرفات التي تتسم بالعدوانية و التنمر على الآخرين وازعاجهم.

● الأمراض العقلية: قد تتسبب بعض الأمراض في ظهور سلوكيات غير طبيعية لدى الأطفال مثلما يحدث إذا كان الطفل مصابا ب:

1. قصور الانتباه وفرط الحركة.

2. اضطرابات القلق.

3. مرض التوحد.

4. اضطراب الوسواس القهري.

● ردود الفعل الحسية: يعانى بعض الأطفال المصابين بأمراض معينة مثل التوحد من حساسية شديدة تنعكس على ردود فعلهم تجاه بعض الأمور التي يعتبرها الكثيرون عادية مثل بعض الأصوات و الأضواء.

● صعوبات التعلم: الأطفال الذين يعانون من مشكلة صعوبة التعلم مثل عسر القراءة قد يعانون أيضًا من سوء السلوك.

● لفت الانتباه: قد يلجأ بعض الأطفال لاتباع سلوك غير محبب ظنًا منه أن ذلك يساعد على لفت انتباه الآخرين خاصة إذا كان الطفل مهمشًا من أبويه.

● إثارة إعجاب الآخرين: بعض الأطفال يميلون إلى السلوكيات الخاطئة لإثارة إعجاب أقرانهم خاصة في المدرسة.

● تقليد أحد الأبوين: قد يقوم بعض الأطفال بتقليد السلوكيات السيئة التي يقوم بها الأبوين ويظهر ذلك جليًا حينما يكون أحد الأبوين سريع الغضب أو يستخدم أسلوبًا عنيفًا لتقويم الأطفال مما ينعكس على سلوك الطفل تجاه الأشخاص أو الأشياء الأضعف منه.

● التغييرات التي تطرأ على نمط الحياة: إذ أن بعض هذه التغيرات غالبًا ما تشغل بالأبوين بشكل كبير مما يجعلهم عن دون قصد لا يلتفتون إلى الأبناء مثلما يحدث إذا كان أحد الابوين يمر بمشكلة لها علاقة بالعمل أو عند ولادة طفل جديد أو تغيير مكان الإقامة.

 

القواعد الأساسية لتعديل سلوك الأطفال:

هناك عدة نصائح يفضل اتباعها لمساعدتك على تعديل سلوك الأطفال بطريق تربوية سليمة ومن أهم هذه القواعد:

1. حدد السلوك الذي تريد تغييره: يعتبر تحديد السلوك هو الخطوة الأولى لتعديله، إذ يسهل عليك تحديد السلوك غير المحبب الذى يقوم به طفلك أو المخالف للسلوك الطبيعي للاطفال بنفس المرحلة العمرية على معرفة الأسباب التي من الممكن تكون أدت إليه كما تساعدك على وضع خطة تركز على تعديل هذا السلوك بالتحديد.

2. ترتيب الأولويات: في بعض الأحيان يرتكب الطفل عدة سلوكيات خاطئة ولكن لا يفضل أن تعمل على تغييرها كلها في نفس الوقت لأن ذلك يسبب إرهاقًا وضغطًا نفسيًا كبيرًا لك و للطفل، لذا يفضل تحديد السلوك الأكثر ضررًا أولًا وأن نبدأ بالسلوك الذي سيحقق تعديله فائدة مباشرة للطفل نفسه أو الذي ينعكس بدوره على تعديل سلوك آخر خاطئ يمارسه الطفل، مع مراعاة أن يكون تعديله في هذا الوقت يناسب عمر الطفل واستجابته. 

3. تحدث مع طفلك: يجب عليك أن تحدث مع الطفل بخصوص السلوك المراد تعديله وأن تلفت نظره في كل مرة يقوم فيها بعمل ذلك السلوك، يجب أيضًا أن تتأكد من أن طفلك يفهم بشكل واضح ما هو السلوك المطلوب منه تحديدًا و كيفية القيام به بطريقة ملاءمة بحسب عمره وقدرته على فهم ما يقال له.

4. لا تخلط بين الامور: من الطبيعي أن يقوم طفلك بعمل سلوك خاطئ و لكن هذا ليس معناه أن ذلك بسبب عيب في شخصيته لا يمكن تغييره، إذ أن دورك كوالد للطفل يرتكز على استخدام الأساليب التربوية السليمة لتقويم سلوك طفلك لذا فيجب ألا تنهال عليه بالزجر والشتائم وربما الضرب لأن هذا سيؤدي إلى تحطيم شخصيته وخفض معنوياته وثقته في نفسه ونمتنع عن استخدام العبارات مثل: (أنا لا أحبك، أنت غبي أو سيئ)، و لكن ينبغى استبدال ذلك بعبارات تشجيعية ايجابية مثل "انا احبك و لكن هذا السلوك خاطئ"  وبهذا نصحح السلوك الخاطئ ونحتفظ بمعنويات مرتفعة للطفل ومستوى جيد من الثقة في النفس لديه.

5. اتباع مبدأ الفورية لا التأجيل عند محاسبة الطفل على سلوكه: أي محاسبة الطفل فورًا على السلوك غير المرغوب فيه حتى يربط الطفل بين السلوك والعقاب، ولكن قبل الشروع في معاقبة الطفل يجب أن نشرح له سبب العقاب، وهو تكرار السلوك غير الملائم، وأهم الطرق وأفضلها للعقاب هي العقاب بالمدح (أنت طيب، أنت مؤدب، أنت... لا تفعل كذا وكذا).

6. الثبات والاستمرارية عند تعديل السلوك: تعديل سلوك الأطفال أمر غير سهل يأخذ الكثير من الوقت والمجهود لذا يجب التحلى بالصبر وسعة الصدر و تفادى  الشعور بالضجر أو الإحباط من البداية،ففي البداية، قد يصبح سلوك الطفل أسوأ مما هو عليه من قبل وهذا أمر طبيعي، وقد يستمر ذلك لفترة قصيرة، ولكن سرعان ما يبدأ السلوك بالتحسن تدريجيًا، لذلك فإن الثبات والصبر مهمان جدًا في هذه المرحلة. 

7. عود طفلك على تصحيح أخطائه بنفسه: من الأفضل أن يعتاد الطفل على تصحيح اخطائه و ينبع ذلك من استيعابه بأن التصرف الذي قام به خاطئ و غير مناسب و فهمه الصحيح للأسباب التي تجعل هذا السلوك غير مناسب مما ينعكس على ثقته بنفسه وتقديره لذاته.

8. التعزيز الإيجابي للسلوك الصحيح: التعزيز الإيجابي هو المكافأة المعنوية التي تمنحها لطفلك إذا تصرف تصرفًا صحيحًا، التي تتمثل في التعبير عن الامتنان والشكر له ويجب عدم تأجيل هذا لأن تأخير رد الفعل قد يؤدي إلى تلاشي هذا السلوك المرغوب فيه مرة أخرى.

related posts

no found

Contact Us